بيبي جديد

22 حيلة لتنويم طفلك بسهولة

Nada Attia
كتبت بواسطة Nada Attia
المواليد لديهم صعوبة في التمييز بين الليل و النهار مما يفسر نومهم المتقلب و استيقاظهم عدة مرات خلال اليوم ، حيث أن الطفل خلال الثلاثة أشهر الأولى ينام لفترات أطول تدريجياً و بحلول الشهر الرابع ينام لفترة تصل الى (7-8 ساعات) خلال الليل وقيلولة صباحية ، و يمكنك البدء في تأسيس عادات صحية لنوم طفلك منذ الأشهر الأولى لذا إليكِ عدة طرق و حيل لتنويم طفلك :

 

الزيوت العطرية:

عطري سرير طفلك أو دلكي جسمه بإستخدام زيت عطري برائحة مهدئة لتزيد من إسترخاء الطفل أثناء الليل مثل رائحة اللافندر ولكن لا ينصح بإستخدام الأشياء المعطرة للأطفال الأقل من 6 شهور أو الذين يعانون من حساسية الأنف.

الضوضاء البيضاء:

لا تحاولي تنويم طفلك في جو صامت تماماً بل قومي بتشغيل أي شئ ذو صوت خافت جداً مثل صوت مروحة خفيف أو مجفف الشعر أو موسيقى هادئة للغاية لأن طفلك تعود منذ أن كان في الرحم على وجود أصوات مثل دقات قلبك و أصوات جسمك الداخلية.

اللعب في شعر الطفل:

اللعب في شعر طفلك و المسح على رأسه عدة مرات يدخل طفلك في حالة من الإسترخاء و الهدوء و يساعده على النوم سريعاً.

المساج:

قومي بعمل مساج لطفلك قبل النوم عن طريق استخدام زيت أطفال ثم تدليك جسم الطفل برفق ، حيث أثبتت الدراسات التى أجريت في معهد البحوث بجامعة ميامي أن الأطفال و الرضع الصغار الذين يحصلون على مساج لمدة 15 دقيقة قبل النوم ينامون بشكل أسرع من غيرهم.

تجنب اتصال العين:

تجنبى النظر مباشرة الي عيني طفلك أثناء الرضاعة أو اللعب معه في فترة الليل عند محاولة تنويمه حتى لا يزيد إنتباهه أكثر لأن تواصل العينين بالنسبة للطفل يجعله أكثر تركيزاً.

تجنب تغطية الأقدام:

قومي بتغطية طفلك دون الأقدام و ابقي بجواره فهذه الطريقة تشعر الطفل بالأمان أن أمه بجواره و تدفئة جسد طفلك دون الأقدام سيجعل عنده حالة إضطراب بين الحرارة والبرودة تؤدى لترطيب الجسم وتنشيط إشارات للمخ للتخلص من الاضطراب بالهروب إلى النعاس وهذه الطريقة مجربة.

حمام دافئ:

اعطى طفلك حمام دافئ أثناء فترة الليل ، و تجنبي اللعب معه أو الألعاب التي تصدر أصوات عالية أثناء الإستحمام لتوفير جو هادئ حتى يشعر طفلك بالنعاس بعد الإنتهاء من الإستحمام.

المناديل الورقية:

قومي بتمرير منديل ورقي بخفه على وجه طفلك مراراً  وتكراراً لمدة دقيقة حتى تلاحظي أن طفلك بدأ فى النعاس.

التجول بالسيارة:

اصطحاب طفلك في جولة بالسيارة تساعده على النوم سريعاً و تعتبر من أسهل الطرق لتنويم الطفل حسث تقلل من توتر الطفل و تهدئته.

ملابس النوم:

اختاري ملابس نوم مريحة لطفلك و مناسبة له لا تكون ضيقة ويفضل تكون مصنوعة من القطن 100% لأن الأقمشة الصناعية الأخري يمكن أن تسبب حساسية لجلد طفلك وتؤرقه ليلاً.

هز الطفل:

قومي بهز طفلك بطريقة خفيفة عند محاولة تنويمه أو قومي بالتمشية به قليلاً.

حفاضة جافة:

قومي بتغيير حفاضة طفلك الرطبة قبل النوم حتى و إن كانت فارغة بحفاضة نظيفة وجافة حتى لا تتسبب رطوبة الحفاضة في طفح جلدي أو إلتهابات لطفلك أثناء النوم مما يزعجه ليلاً و يتسبب في إيقاظه.

لا طعام قبل النوم:

لا تقومي بإطعام طفلك أى طعام صلب قبل النوم، قومي فقط بإرضاعه حليب دافئ.

الغناء و الدندنة:

قومي بالغناء بصوت خافت و الدندنة لطفلك عند تنويمه حيث أثبتت الأبحاث أن الغناء يساعد على تخفيف مستويات التوتر للطفل.

الطبطبة:

قومي بالطبطبة الخفيفة على ظهر طفلك فهذا يساعده على النوم.

قراءة القصص:

قراءة القصص على طفلك بصوت خافت و هادئ برغم أنه لا يفهم ما تقولينه تساعده على الإسترخاء و النوم و هي عادة جيدة للإستمرار في جميع مراحل الطفولة.

اللهاية (التتينة):

استخدمي اللهاية أو التتينة لطفلك حتى تساعده على النوم ليلاً ،و هي أيضاً تساعد على الحد من متلازمة الموت المفاجئ للرضع في وقت النوم أو القيلولة ، بحيث تعمل على إبقاء ممرات الهواء مفتوحة بدفع اللسان إلى الأمام.

التقميط:

التقميط يساعد الطفل على النوم سريعاً و إحساسه بالأمان و هي عادة جديدة حيث تقومى بلف طفلك بإستخدام بطانية أو كوفرتة بإحكام بحيث تثبت و تحد من حركة أطراف طفلك بشكل كامل وتشعره أنه مازال في الرحم.

درجة الحرارة:

يجب تهيئة درجة حرارة ملائمة في غرفة طفلك حتى يستطيع النوم ليلاً ، و تنصح الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بالحفاظ على درجة حرارة غرفة طفلك من 20-23 درجة مئوية.

القيلولة:

لا تحاولي إفاقة طفلك من القيلولة أثناء النهار إعتقاداً منكِ أن ينام طفلك ليلاً لفترة طويلة ليلاً بل العكس صحيح ، القيلولة مهمة جداً لنمو طفلك الذهني و الجسدي و يمكنك إستغلال فترة قيلولته لإنجاز بعض مهامك.

التفريق بين الليل والنهار:

لمساعة طفلك في التفريق بين الليل و النهار يجب عليكِ أثناء تنويمه في الليل غلق جميع الأنوار و الستائر و توفير جو مظلم حتى يعرف أن هذا وقت النوم و عند إيقاظه صباحاً قومى بفتح الستائر لدخول أشعة الشمس و إضاءة الغرفة كاملةً.

الروتين الليلي:

اختاري عادات ليلية تفعلينها لجعل طفلك ينام ، حيث أن الروتين الليلي المتواصل سيساعد طفلك على فهم أن وقت النوم قد حان.

 

هل تسمعين شيئاً ؟!

لقد نام طفلك ^_^ حسناً استرخي الآن و استمتعي بصوت السكون ♥

عن الكاتب

Nada Attia

Nada Attia

خريجة كلية الأداب قسم لغة إنجليزية ، و حاصلة على دبلومة التربوي من كلية التربية.
احب القراءة والرسم ♥

اترك تعليقك