طفلي يكبر

نعم أحب طفلي ولكن..!

Shereen Adel
كتبت بواسطة Shereen Adel

نعم نحن نعلم انك تحبين طفلك كثيراً هذا شئ يقيني.. ولكن هل تتعاملين معه بطريقة صحيحة؟ هل حبك له ذلك الشعور الداخلي.. يكفي؟!

طفلك يحتاج دائما إلى الاهتمام وإلى إحترام شخصيته الصغيرة التي سوف تُكوّن شخصيته مدي حياته.. فنحن نتعامل مع شخص لديه حب استطلاع في كل شئ : “في طريقة كلامه، طريقة تعبيره عن المواقف، طريقة تفكيرة واستيعاب العالم من حوله” فلا تخذليه ولاتكسري شخصيته بعدم تقبلك لكلامه اتركيه يتحدث واسمعيه وادخلي معه في نقاش كأنك تتحدثين لشخص كبير ولاتقولي أنه صغير لا يعي شئياً . انزلي لمستوى طوله ووجهيه وتناقشي معه إذا اخطأ فانتِ بالنسبه له الطريق الذي سيتعلم من خلاله كل شئ

طفلك منذ عامه الأول يجب أن تعوديه على طريقة تعامل.. سوف يقتبس منكِ فيجب أن تتوخي الحذر فيما يصدر منكِ من تصرفات وعلي الأب أيضا أن يشاركك كل شىء.

والآن سنعرض عليكم بعض النقاط التي ستفيدكم في التعامل مع أبنائكم بشكلٍ صحيح ولا يتنافى مع حبكم له :

 أولاً: نصائح لتهيئة المنزل :

1- يجب ان يمتلأ البيت بنوع من الاستقرار النفسي بين الزوج والزوجة.

2- يجب ان يتوفر الحب والاهتمام والاحترام بينكما.

3- يجب ان تفكروا سويا أنتِ وزوجكِ قبل فكره انجاب الطفل في طريقه وخطة تسيروا عليها حتي تكونوا متفقين علي اساسيات واحدة وحياة واحدة دون اختلاف.

4- لا يجب أن يقتصر دور الأب فقط على جلب المال، ففي اعتقاد البعض أن المال والرفاهيه ستسعد الطفل ، بل الطفل سيكبر يوماً ولن يتذكر أي شىء سوى ما سوف يؤثر عليه احتضانك له واهتمامك به والتحدث معه بشكل سليم .

ثانيا : تعلموا كيف تحتضنوا ابنائكم:

1- لا للعصبية دون سبب لا للضرب والاهانة بالالفاظ لا للقرارات الصارمة دون توجيه أو إبداء أسباب مقنعة.

2- تعلموا أن تكونو المصدر الرئيسي له لاكتساب المعلومات، ثم عليكم أن تضعوه يتعامل وحده مع المراقبه من بعيد.

3- “اتفقوا ألا تختلفوا ” على سبيل المثال هناك أمر يريده الطفل فترفضه الأم بقولها لا يابني وتعطي له أسباب.. ولكن الطفل دائما يبحث عن شخص اخر ليعرض عليه احتياجه.. فيذهب للأب. حينها يجب ان يكون الرد واحدا بينكم حتي يثق الطفل ان الكلمه واحده ولا يجادل كثيرا . من هنا يجب ان نأخذ في الاعتبار كل تصرف وكلمه تصدر منكم.

4- تجنبي أنتِ وزوجكِ الجدال امام الطفل .. سوف اعطيكِ مثل عند طلب الطفل لشئ وقلتي له لا وذهب للاب وقال له نعم .. يجب ان يكون هناك تصرف سليم خذي الطفل في حضنك وتحدثي معه وناقشيه واقنعيه برأيك انتي ..لانه كان ردك الاول عليه . ثم تحدثي مع زوجك في الخفاء وعاتبيه وألا يقول له عكس ماقولتي له .

 

والآن شاركينا بطرق أخرى لتربي طفلك بشكل سليم … ولا يتنافى مع حبك له .

عن الكاتب

Shereen Adel

Shereen Adel

شيرين عادل ، متزوجة ولدي ولدين وأعمل في مجلس الدولة، أعشق القراءة وكذلك البحث والإطلاع في كل جديد خاصةً إذا كان البحث سيؤثر إيجاباً في تحسين حياتي وحياة غيري، خبرتي كزوجة وأم ومربية وكذلك حبي للأطفال كانوا الدافع وراء كتاباتي في سالوبيت، فانتظروا مني كل جديد دائماً

اترك تعليقك