بيبي جديد

أسباب تأخر التسنين وعلاقته بنقص الكالسيوم

أسباب تأخر التسنين وعلاقته بنقص الكالسيوم
Asmaa Magdy
كتبت بواسطة Asmaa Magdy

أسباب تأخر التسنين وعلاقته بنقص الكالسيوم من أهم المراحل التي يمر بها الرضيع أثناء نموه هي مرحلة التسنين، وقد يصيب الأم القلق إذا ما تأخر فيه تسنين طفلها؛ فما هو السن الذي يجب أن تقلق الأم بشأنه إذا ما تأخر فيه الطفل في التسنين؟ وهل لهذا علاقة بنقص الكالسيوم في الجسم؟

تابعوا معنا هذا المقال لتتعرفوا على أسباب تأخر التسنين وطرق علاجها وعلاقة ذلك  بنقص الكالسيوم.

توقيت التسنين ومتى تقلق الأم؟

يعد التسنين من أهم علامات نمو الطفل بشكلٍ طبيعي وسليم، وتتفاوت أوقات التسنين تبعاً لكل طفل؛ فهناك من تبدأ أسنانه في الظهور في سن الخمسة وستة أشهر وهناك من تتأخر أسنانه إلى ما بعد العام، و تلاحظ الأم ظهور سن رضيعها إذا كان يرضع من ثديها ويبدأ بالعض، لكن لا داعي للقلق؛ فليس بالضرورة أن يعني تأخر التسنين مشكلةً ما فهناك عدد من الأطفال الطبيعيين قد ظهرت أسنانهم بعد العام وتمتعوا بصحة جيدة حيث يكون هذا ناتج عن طبيعة الطفل لا أكثر؛ إلا أنه من الأفضل الذهاب إلى الطبيب  من أجل إجراء تحاليل لمستويات الكالسيوم وفيتامين “د” في الدم بهدف الاطمئنان وحتى يتسنى علاج الطفل في حال أن ثبت حاجته لذلك.

أعراض التسنين

تصاحب فترة التسنين بعض الأعراض المؤلمة والمزعجة بالنسبة للطفل نتيجة شق الأسنان اللثة واختراقها، وفيما يلي نعرض بعض الأعراض المصاحبة للتسنين:

  1. زيادة إفراز اللعاب.
  2. الإصابة بالإسهال.
  3. الرغبة عن الطعام والنفور من تناوله بسبب آلام اللثة.
  4. تورم اللثة.
  5. ارتفاع درجة حرارة الطفل.
  6. الرغبة في العض ومضغ الأشياء لحك منطقة اللثة.

وهناك من الأمراض ما قد تتداخل أعراضه مع أعراض التسنين كالالتهابات الفيروسية و الإسهال والحمى والنزلة المعوية إثر وضع أشياء غير نظيفة في الفم؛ وحده الطبيب من سيفرق بين هذه الأمراض والتسنين.

أسباب تأخر التسنين

  • نقص مستوى الكالسيوم في الجسم.
  • نقص فيتامين “د” أو الفوسفور.
  • سواء التغذية ويتمثل في نقص كمية الطعام أو في العناصر الغذائية المهمة.
  • عوامل جينية وراثية.
  • قصور الغدة الدرقية عند الطفل وله عدة أعراض تترافق مع تأخر التسنين مثل: بطء تطور الطفل وتأخر انغلاق اليافوخ.

علاج تأخير التسنين عند الطفل

  1. تعريض الطفل بانتظام إلى أشعة الشمس خاصة الفترات الأولى من الصبح.
  2. الاهتمام بنوعية الغذاء المقدم للطفل مع مراعاة احتوائه على عنصر الكالسيوم وفيتامين “د” الموجود في اللبن ومشتقاته والبيض وغيرهم.
  3. التشاور مع الطبيب المختص بشأن حالة الطفل للتأكد من عدم وجود نقص في الكالسيوم وفيتامين “د”، وفي حال وجود نقص فيهما؛ سوف يقوم الطبيب بوصفهما من أجل زيادة معدلاتهما في جسم الطفل.

يشار إلى أنه في حالة سير عملية نمو الطفل بشكلٍ طبيعي مع وجود تأخر في التسنين فلا داعي للقلق؛ أما في حال تزامن تأخر التسنين مع تأخر جلوس الطفل وتأخر زحفه أو مشيه وتأخر انغلاق اليافوخ عندها يجب التوجه إلى الطبيب من أجل إجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة لمعرفة السبب.

التحاليل الطبية الواجب إجراؤها في حال تأخر التسنين

  • كالسيوم الدم  (ionized  Calcium).
  • تحليل فحص تركيزالفسفور.(Phosphorus).
  • تحليل (vitamin D).

نصائح لدى بدء تسنين الطفل

  1. يجب على الأهل تعويد الطفل على أهمية العناية والاهتمام بالأسنان وذلك من خلال تعويده على استخدام الفرشاة والمجون بشكل دائم.
  2. يفضل استخدام الطفل معجون أسنان خاص بالأطفال وتجنب تعريض الأسنان للفلورايد قبل بلوغه سن الستة أشهر.
  3. على الأم تنظيف بواقي اللبن من فم صغيرها بقطنة نظيفة عقب الانتهاء من الرضاعة من أجل الحفاظ على أسنانه.
  4. التقليل من تناول الحلويات للتقليل من الإصابة بالتسوس.

قد يعجبك

عن الكاتب

Asmaa Magdy

Asmaa Magdy

حاصلة على ماجستير في علوم الحاسب، أعشق الكتابة، أم وأسعى لمساعدة جميع الامهات من خلال نقل خبراتي الشخصية.

اترك تعليقك