رحلة الحمل

الدوبلر و أشعة 4D للجنين

الدوبلر وأشعة 4D للجنين
Asmaa Magdy
كتبت بواسطة Asmaa Magdy

ارتفعت معدلات الحصول على أجنة مشوهة في الفترة الأخيرة وذلك عقب انتشار الملوثات في البيئة؛ كتلوث المياه وتلوث الطعام أو بسبب زواج الأقارب بخلاف استخدام الأدوية في فترات الحمل الأولى وبدون إشراف الطبيب،
وعندها يتبدد حلم الأهل في الحصول على طفل سليم ومعافى فهل من طريقة تكشف عن وجود التشوهات في الجنين قبل قدومه من أجل المساعدة في علاجه قبل فوات الأوان؟
من حسن الحظ أن الدوبلر وأشعة 4D للجنين يتيحان التعرف إلى معدلات تدفق الدم والأكسجين إلى الجنين وإمكانية وجود تشوهات خلقية لدى الجنين قبل مجيئه.
فيما يلي سوف نتعرف على إمكانيات فحص الدوبلر وتصوير الموجات الثلاثية والرباعية الأبعاد، مع وصف موجز لأغراض استخدامهما.

ما هو تصوير الدوبلر؟

هو أحد أنواع التصوير بالموجات فوق الصوتية، وكما هو الحال لدى السونار أو الإيكو فإنه يستخدم في تقييم صحة الطفل وفحص أجزاء جسده،
كما يقيس معدل تدفق الدم إلى مختلف أجزاء الجسم مثل: الحبل السري، والدماغ، والقلب، كما يعمل على كشف كمية الأكسجين والغذاء التي تصل للجنين عبر المشيمة.

فوائد تصوير الدوبلر أثناء الحمل :

  •    الكشف عن وجود تشوهات خلقية في الجنين فإذا كان من الممكن أن يتسنى علاجها بعد الولادة فيتم الاحتفاظ بالجنين مع إخبار الأم عن اللازم عمله في الوقت المناسب؛
    أما إذا كان الجنين مصاباً بعيوب خلقية يستحيل معها العلاج مثل وجود عيوب خلقية في الكلية أو القلب أو عدم وجود غطاء للرأس فيتم إنزال الجنين وتوفير تلك المشقات على الأم.
  •    توضيح معدلات تدفق الدم إلى أجزاء الجنين المختلفة وكذلك معدلات الأوكسجين.
  •    يتيح الاستماع إلى نبضات الجنين.

كيف يتم إجراء تصوير الدوبلر؟

يمكن إجراء فحص الدوبلر في نفس الوقت الذي يتم فيه إجراء السونار العادي؛ إذ يتشاركان في نفس المتطلبات تقريباً ويتم وضع جل على البطن ثم يقوم الطبيب بتحريك جهاز محمول “مسبار” على البطن.

طريقة عمل تصوير الدوبلر؟

يرسل الجهاز موجات صوتية ترتد عبر تدفق الدم إلى جسم الجنين عن طريق الحبل السري فتعكس على الجهاز صورة لمعدلات تدفق الدورة الدموية إلى الجنيين وبالتالي إعطاء صورة واضحة عن صحة الجنين ومعدلات وصول الدم والأوكسجين إلى أجزاء جسده.

الحالات التي يوصى فيها بعمل تصوير الدوبلر وأشعة 4D للجنين :

قد يلجأ طبيبك إلى طلب عمل فحص دوبلر في حال احتياج الحامل والجنين إلى مزيد من الرعاية والاهتمام بسبب بعض الشكوك أو المخاطر التي تعتري الأم الحامل منها مثلاً:

  1.  الحمل بتوأم.
  2.  إذا كان الجنين لا ينمو بمعدل صحي، وهنا يقوم الدوبلر بفحص معدلات توصيل المشيمة للغذاء.
  3.  إذا كانت الحامل قد عانت من إجهاض سابق في مرحلةٍ متأخرة من الحمل أو موت الجنين لدى الولادة.
  4.  في حالة الأم المدخنة.
  5.  في حال ارتفاع معدلات ضغط الدم ومعدلات التجلط ليتم فحص معدلات حساب مقاومة تدفق الدم للجنين ومدى قصورها ومن ثم يتم إعطاء الجنين العلاج المناسب لتعديل سيولة الدم للجنين.
  6.  في حال إنجاب طفل صغير الحجم سابقاً.

يكشف فحص الدوبلر فحص تدفق الدم للجنين من الأم، ويعتبر أحد الفحوصات الاختبارية التي لا تخضع لها الأم إلا إذا كان لدى الطبيب مخاوف وشكوك بشأن سير عملية الحمل بشكلٍ طبيعي.

تقنية التصوير بالأشعة ثلاثية ورباعية الأبعاد 3D، 4D

الموجات فوق الصوتية 3D،4D هي تكنولوجيا توظف الأمواج فوق الصوتية في التصوير الطبي؛
فعند سقوطها على جسم معين فإنها تنعكس عنه بحسب كثافة ذلك الجسم فيعطي صورة عن حالته، كما تعطي معلومات تفصيلية عن تجويف الحوض ومحتوياته وحالة الرحم وكذلك يعطي معلومات كاملة عن حالة الجنين وعمره وجنسه وصحته بشكل عام.

مميزات التصوير الثلاثي والرباعي الأبعاد 3D، 4D للجنين:

  •   تحديد وجود الحمل داخل الرحم أو خارجه.
  •   تحديد دقيق لجنس المولود خلال الثلث الأول من الحمل.
  •   تحديد ملامح وجه الجنين وهو في الرحم.
  •   تشخيص حالات الإصابة بمتلازمة داون أو التشوهات الخلقية أو العيوب الجينية.
  •   دراسة السائل حول الجنين.
  •   الاطمئنان على سلامة الأعضاء الداخلية للجنين.
  •   فحص قلب الجنين بدقة متناهية مع إمكانية حساب الاتصال بين البطين والأذين مع تقييم وظيفة صمامات القلب.
  •   الكشف عن الاضطرابات الصبغية كوجود تشوهات في الوجه أو سقف الحلق أو وجود شفة أرنبية أو أصابع ملتصقة أو أي نوع أخر من التشوهات، اقرأ أيضاً: العيوب الخلقية للرضع.
  •  الاطمئنان على صحة الجنين ونشاطاته كنومه واستيقاظه والبلع وحركة الجهاز الهضمي وحركة أطرافه.
  •  تحديد ما إذا كان هناك خطورة عن الإجهاض أو الولادة المبكرة.
  •  يتيح للحامل الاحتفاظ بتخزين الصور على جهاز كمبيوتر لاستشارة طبيب أخر أو عرضه عليه حينما يكبر كنوع من الذكرى اللطيفة.

متى يكون هناك خطورة من إجراء هذا النوع من التصوير على الجنين؟

حددت منظمة الدواء الأمريكية مدة معينة يجب عدم تجاوزها لتصوير الجنين عبر الأشعة ثلاثية ورباعية الأبعاد3D، 4D كما يكون ذلك في حالات الضرورة القصوى إذا اشتبه الطبيب في وجود تشوهات أو أي نوع من المشاكل الأخرى التي أظهرها السونار وليس بغرض التسلية ورؤية الجنين وذلك لأن هذه الأشعة تعمل على تسخين أنسجة الجنين إذا ما تم التعرض إليها مدةً طويلة وهو ما قد يضر بالجنين.

 

قد يعجبك

عن الكاتب

Asmaa Magdy

Asmaa Magdy

حاصلة على ماجستير في علوم الحاسب، أعشق الكتابة، أم وأسعى لمساعدة جميع الامهات من خلال نقل خبراتي الشخصية.

اترك تعليقك