بيبي جديد

تعرفي على أهمية تطعيم الجديري المائي للأطفال

تطعيم الجديري المائي للأطفال
Asmaa Magdy
كتبت بواسطة Asmaa Magdy

يعتبر مرض الجديري المائي من أشهر الأمراض المعدية التي تنتشر بين الأطفال في المدارس، ويكثر انتشاره في فصل الشتاء وهو مرض فيروسي  يتسبب في ظهور طفح جلدي في الوجه والصدر وباقي أجزاء الجسم مع ظهور حكة وحرارة وتهيج في الجلد، فيما يلي نتطرق إلى تطعيم الجديري المائي للأطفال وأهميته وموانع استخدامه.

ما هو مرض الجديري المائي ؟

هو التهاب فيروسي يسببه فيروس ذو طبيعة معينة، وينتشر بين الأشخاص عن طريق الرذاذ أو عن طريق السائل الموجود في البثور الجلدية، ويترافق مع هذا المرض عدد من الأعراض المزعجة مثل ظهور حكة غير محتملة في الجلد واحمرار وحرقان في البثور إلى جانب الشعور بالتعب والإرهاق مع ارتفاع درجة حرارة الجسم.

وتختلف حدة البثرات الجلدية فمنها ما يكون خفيفاً وسطحياً ومنها ما يكون مليئاً بالسوائل و عميق الجذور لدرجة أنها قد تترك ندبات على الوجه والجسم طيلة عمر الشخص، ومن مضاعفاته أنه قد يؤدي إلى التهاب رئوي حاد أو التهاب في الدماغ.

البثور الجلدية

ما هو تطعيم الجديري المائي للأطفال وما أهميته؟

كسائر أنواع التطعيمات واللقاحات المختلفة فإن تطعيم الجديري المائي يتكون من فيروس تم إضعافه حتى لا يصاب به الشخص حيث يكون سبباً في تكوين أجسام مضادة من قبل الجسم تمنع إصابة الجسم بالمرض مرة اخرى، ويتم إعطاؤه عن طريق حقن ما تحت الجلد بمقدار نصف ملليلتر للجرعة وهو لا يدخل ضمن التطعيمات الإجبارية لدى كل البلدان ويبقى تطعيماً اختيارياً.

وجرعات تطعيم الجديري المائي هي جرعتين كل 6 أشهر تعطى بعد إتمام الطفل عامه الأول.

الحالات التي لا يجب فيها أخذ تطعيم الجديري المائي

بعض الحالات لا ينبغي فيها إعطاء تطعيم الجديري المائي للطفل منها:

  1. الأطفال الذين أجروا عملية زرع نخاع.
  2. الأطفال الذين يتناولون أدوية مثبطات المناعة مما قد يضعف مناعتهم ويصيبهم بالمرض.
  3. الأطفال الذين يتلقون أدوية تحتوي على الكورتيزون بشكلٍ دائم.

بعض الحالات التي يكون فيها تطعيم الجديري المائي خطراً على الجسم

في أغلب الأحوال يكون تطعيم الجديري المائي كافياً لعدم إصابة الشخص بالمرض؛ إلا أنه في بعض الحالات يُمثّل فيها إعطاء فيروس الجديري المائي خطراً على أجهزة الجسم حيث أنه قد يكون سبباً لإصابة الشخص بالمرض بدلاً من الحيلولة دون وقوعه.

هذه الحالات هي:

  • حالات ضعف مناعة الجسم ومرضى ضعف المناعة.
  • عند فشل التطعيم أو فساده أو في حين عدم تكوين الجسم أجسام مضادة بالقدر الكافي.
  • في حالات مرضى الكلى.
  • في حالات مرضى السكري.
  • في حالات الحمى وارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • في حالة المرأة الحامل.

فعالية تطعيم أو لقاح الجديري المائي للأطفال

تصل فعالية لقاح الجديري المائي إلى نحو 95%، وتمتد حمايته من 5 إلى 10 سنوات، لكن الطفل الحاصل على تطعيم الجديري المائي في حال إصابته بالمرض لاحقاً تكون لديه أعراض أخف من البثور وحرارة الجسم (ربما كانت غير ملحوظة)، كما ترتفع لديه قدرة الجسم على مقاومة المرض.

تمنياتنا للجميع بالصحة والعافية.

عن الكاتب

Asmaa Magdy

Asmaa Magdy

حاصلة على ماجستير في علوم الحاسب، أعشق الكتابة، أم وأسعى لمساعدة جميع الامهات من خلال نقل خبراتي الشخصية.

اترك تعليقك