بيبي جديد

فوائد الرضاعة الطبيعية .. هل تجعل صغيرك أذكى؟

فوائد الرضاعة الطبيعية كثيرة لكل من الأم المرضعة وللرضيع فهي تفيد الأم ورضيعها من الناحية الجسدية والنفسية، فقمة المتعة والإحساس بالأمومة حينما تضم الأم رضيعها إلى صدرها لترضعه، فإنها تعطيه الحب والاحتواء والحنان الكامل بجانب فوائد اللبن الرائعة التى تتضمن كل المتطلبات البيولوجية للطفل، وهى الطريقة الأفضل لتغذية الطفل بدون شك، وإذا كنت ترغبين في معرفة فوائد الرضاعة الطبيعية لكِ ولرضعيك، تابعي معنا هذا المقال.

فوائد الرضاعة الطبيعية للرضيع

تُعتبر الرياضة الطبيعية مفيدة جداً للأطفال لأنها تساعدة الأطفال في عدة جوانب مختلفة، أهمها:

حليب الأم غني بالعناصر المفيدة

لبن الام يحمل فوائد شتى للرضيع فهو محمل بجميع الفيتامينات الهامة لبناء جسم الطفل الرضيع بشكل صحي وسليم، فهو الغذاء الأساسي والصحيح للطفل الرضيع، فهو يحتوي على جميع العناصر الغذائية التي يحتاج إليها الرضيع لضمان سلامة وصحة نموه وتطوره.

مقالات ذات صلة

تساعد في تقوية المناعة

إن إرضاع الأم لرضيعها يرفع من مناعته ويبعده عن الإصابة بالفيروسات والبكتيريا، وذلك بسبب قدرة حليب الأم على رفع الغلوبلوبين المناعي، كما أنه يقوي الجهاز الهضمي الخاص به، وبالتالي يحميه من الإصابة بالإسهال.

تحمي من الأمراض

لبن الأم يحمي الطفل الرضيع أيضاً من أمراض الحساسية والالتهابات، خاصة التهابات الجهاز الهضمي والجهاز التنفسي، والتهابات الأذن كذلك، وليس هذا فقط بل أن للرضاعة الطبيعية قدرة كبيرة على الحفاظ على الوزن الصحي للطفل.

تزيد من ذكاء الطفل

أثبتت بعد الدراسات أن الأطفال الذين يحصلون على غذائهم من الرضاعة الطبيعية يكون أكثر ذكاءاً، ويكونون أكثر قدرة على اجتياز الاختبارات الدراسية بصورة أفضل، بل يكونون أيضاً أقل عرضة للإصابة بالمشاكل التي تتعلق بالسلوك.

قد يهمك أيضاً: أسباب ترجيع الرضع بعد الرضاعة

ما هي فوائد الرضاعة الطبيعية للأم؟

كما هو الوضع مع طفلك، فإن الرضاعة الطبيعية لا تقل أهمية لك، حيث أنها:

  • الرضاعة الطبيعية للأم هى عملية استرخاء تغمرها فرحة كبيرة من قِبل الأم ورضيعها منذ أول يوم قدومه إلى الدنيا بعدما كان فى رحم أمه، كما أنها تساعد الأم في الحفاظ على حجم الجسم والوزن.
  • تعد الرضاعه الطبيعية من أكثر الطرق المريحة والاقتصادية التى تساعد فى تغذية وبناء جسم الرضيع بشكل صحي.
  • تساعد الرضاعة الطبيعية الأم فى التخفيف من احتقان الصدر بالحليب التى تشعر به الأم أثناء الأشهر الأخيرة من الحمل وحتى بعد الولادة، فبمجرد بدء الأم بالرضاعة المنتظمة لرضيعها تقل آلم الاحتقان.
  • الرضاعة الطبيعية تساعد جسم الأم على سرعة العودة إلى طبيعته قبل الحمل، حيث يطرأ على جسم الأم مع بداية الحمل حتى الولادة تغيرات فسيولوجية، ومع الرضاعة الطبيعية يبدأ الرحم فى الرجوع إلى طبيعته بشكل أسرع.
  • الرضاعة الطبيعية تُريح الأم بشكل أكبر من الرضاعة الخارجية، لأنها تستطيع أن ترضع رضيعها بسهولة دون الحاجة لتحضير الرضّاعة أو تبريدها أو تسخينها، فلبن الأم درجته مناسبة للطفل وجاهز دائما وبشكل نقي وخالي من أية جراثيم.
  • ولا شك أن الرضاعة الطبيعية رزق من الله يغنيكي عن دفع مبالغ باهظة في شراء منتجات الألبان لطفلك، فوجود حليبك الطبيعي يغنيكي عن وجود بند إجباري في مصاريف شهرك خاص بلبن الطفل.

قد يهمك أيضاً: أنواع حليب الأم خلال فترة الرضاعة

نصائح للأمهات المرضعات

والآن وقد أن تعرفت على أهم فوائد حليب الثدي لك ولطفلك، دعينا نقدم لك أهم النصائح التي قد تساعدك في هذه المرحلة:

  • راقبي العلامات التي تدل على شعور طفلك بالجوع.
  • كوني صبورة، حيث أن عملية الرضاعة الطبيعية تستغرق بعض الوقت حتى تعتادي عليها.
  • كوني أكثر استرخاء، لأن هذا يساعد على تدفق المزيد من الحليب إلى طفلك.

قد يهمك أيضاً: أسباب قلة إدرار اللبن وطرق طبيعية لزيادته

وفي النهاية عزيزتي القارئة وبعد أن وصلت معنا لنهاية مقالنا بعد أن تعرفت على فوائد الرضاعة الطبيعية لك ولجنينك، تذكري أن الله عز وجل منّ على الأم بنعمة الرضاعة حتى تضمن نمو الطفل بصحة وعافية، وجعل فى هذا اللبن الغذاء الكامل والمناسب لمختلف تطورات نمو الطفل، فلابد أيتها الأم أن تحرصي على تحمل مشقة الرضاعة لما لها من امتيازات لك ولرضيعك.

ما فوائد الرضاعة الطبيعية للرحم ؟

تُعتبر الرضاعة الطبيعية من أحد أهم الأمور التي تساعد الرحم على العودة إلى حجمه وشكله الطبيعي بعد الولادة.

ما فوائد الرضاعة الطبيعية للعملية القيصرية ؟

أثبتت بعض الدراسات أن الرضاعة الطبيعية تخفف من الألم الذي قد ينتج عن العملية القيصرية، لذا ننصحك بالقيام بها بالرغم من صعوبة الأمر.

ما فوائد الرضاعة الطبيعية بعد السنة ؟

إن الاستمرار في الرضاعة الطبيعية بعد مرور عام يقدم العديد من الفوائد لكلاً من الأم والطفل على حد سواء، حيث أن الطفل يستمر في الحصول على العناصر الهامة لنموه، بينما تقوم بحماية الأم من عدد من الأمراض الخطيرة ومنها السرطانات التي تصيب الثدي والمبيض، بل وقد تساعدها في تقليل فرص الإصابة بأمراض القلب والسكر.

Esraa El-daly

إسراء الدالي.. مديرة موقع سالوبيت
قد يعجبك أيضا
المصادر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى