بيبي جديد

متى يشرب رضيعي الماء؟

متى يشرب الطفل الرضيع الماء؟
Asmaa Magdy
كتبت بواسطة Asmaa Magdy

متى يشرب الطفل الرضيع الماء؟ خلق الله لبن الأم محتوياً على كافة المكونات التي تكفي احتياج الطفل المولود من الغذاء اللازم من أجل نموه بشكلٍ سليم،
كما أن فيه أجسام مضادة تعمل على حماية الطفل من التعرض للعدوى وتعزيز مناعته،
لكن في ظل ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف قد تتساءل الأم هل يكون حليبي كافياً ليروي عطش صغيري؟
أم أنه لابد من إعطائه الماء؟ سيجيبك سالوبيت على هذه التساؤلات في هذا المقال.

متى يشرب الطفل الرضيع الماء؟

يتفق الأطباء على اختلاف درجة احتياج الطفل الصغير للماء تبعاً لعدة عوامل؛
فالطفل الذي يعيش في مناطق حارة تزداد درجة احتياجه للماء عن الطفل الذي يعيش في مناطق باردة،
واحتياج الطفل ذي الشهرين للماء يختلف عن احتياج الطفل ذي العامين،
كذلك احتياج الطفل المصاب بالجفاف يختلف بلا شكٍ عن احتياج الطفل الطبيعي.

وللإجابة على سؤال متى يشرب رضيعي الماء؟ يجب أن نعرض توصيات منظمة الصحة العالمية والأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال
والتي تنصح بعدم إدخال الماء للطفل الذي يرضع بشكلٍ طبيعي قبل أن يتم الـ 6 أشهر؛
فلبن الأم يحتوي على الماء بنسبة 80% من تركيبه، وهذه النسبة غير ثابتة بمعنى أنها تتغير في الصيف والشتاء وأيضاً تبعاً للمناخ المحيط بالأم وكذلك تبعاً لعمر الطفل.

عند بداية التقاط الطفل لثدي الأم يحتوي اللبن على نسبة كبيرة من الماء من أجل ريّ ظمأه؛
ثم تزداد نسبة الدهون في لبن الأم تدريجياً حتى تكون نهاية الرضعة هي الأكثر تركيزاً في نسبة الدهون وذلك من أجل منح الطفل الشبع.

لماذا يفضل عدم شرب الطفل الماء قبل مرور 6 أشهر؟

  • إدخال الماء للطفل قد يقلل من شهيته للرضاعة؛
    حيث يشغل الماء مساحةً من معدته وبالتالي يشعر بالشبع مبكراً، فيقل لبن الأم بالتبعية وبناءً عليه يقل اهتمام الطفل بالرضاعة وقد يفطم الطفل الذي يشرب الماء قبل مرور 6 أشهر وبهذا يحرم من فوائد حليب الأم التي لا حصر لها.
  • في الجو الحار لا تقدمي الماء لطفلك من أجل أن تجنبيه الجفاف؛
    بل قومي بزيادة عدد مرات الرضاعة فهي قادرة بشكلٍ مثالي على إشباعه وري عطشه.
  • إعطاء الطفل الماء قبل 6 أشهر من الممكن أن يعرضه للإسهال أو الإصابة بالبكتيريا وسوء التغذية وبالتالي نقصان وزنه.
  • تشير بعض الدراسات إلى إمكانية إصابة الطفل الذي يشرب الماء قبل سن الـ 6 أشهر بالصفراء في الدم.
  • الإصابة بتسمم المياه عند الأطفال، وهي حالة نادرة لكنها قد تحدث حينما يشرب الطفل كمية مياه بسرعة فتقوم كليته بطرد الأملاح والصوديوم من الجسم ليصبح دم الجنين مخففاً وفي هذه الحالة من الممكن أن يصاب الجنين بتشنجات أو غيبوبة لا سمح الله.

شرب الماء للطفل الذي يعتمد على الرضاعة الصناعية :

أجملنا فيما سبق حيثيات شرب الماء للطفل الذي يعتمد على الرضاعة الطبيعية؛ لكن ماذا عن الطفل الذي يعتمد على الرضاعة الصناعية؟

في الواقع حتى الأطفال الذين يرضعون الحليب الصناعي لا يحتاجون إلى تناول الماء قبل مرور بلوغهم الشهر الرابع؛
فحتى اللبن الصناعي يتم إعداده  للطفل بواسطة الماء وهنا يحصل الطفل على حاجته الكافية منه،
أما بعد مرور الشهر الرابع و مع بدء إدخال الطعام الصلب للطفل فيفضل إعطاء الطفل بعضاً من الماء المغلي المبرد إذا كان الجو حاراً.

متى ينصح بشرب الرضيع للماء؟

ينصح بشرب الرضيع للماء بعد مرور 6 أشهر وبالتزامن مع بدء إدخال الطعام الصلب في غذاء الطفل ينصح بإعطاء الطفل من 118 إلى 177 مليمتر من الماء بشكلٍ يومي،
أما عن مواصفات الماء وطريقة إدخاله تنصح منظمة الصحة العالمية  بـ:

  •  يجب تقديم الماء المعقم للرضيع (المياه المعدنية) أو المغلي المبرد وحتى ماء الفلتر المباشر لا يكون على درجة تعقيم كافية.
  • يجب تدريب الطفل على ارتشاف الماء بالتدريج سواء بالملعقة أو بالسرنجة.
  •  يفضل إعطاء الطفل عدد 4 ملاعق كبيرة من الماء عند كل وجبة.

ما هي الحالة الاستثنائية التي ينصح فيها الأطباء بشرب الرضيع الماء قبل 6 أشهر ؟

هناك حالة استثنائية قد يصف الطبيب سقي كمية بسيطة من الماء للطفل المولود وهي في حالة إصابته بالإمساك،
حيث يعمل الماء كملينٍ طبيعي للأمعاء من أجل عودة حركتها بشكلٍ طبيعي.

 

قد يعجبك

عن الكاتب

Asmaa Magdy

Asmaa Magdy

حاصلة على ماجستير في علوم الحاسب، أعشق الكتابة، أم وأسعى لمساعدة جميع الامهات من خلال نقل خبراتي الشخصية.

اترك تعليقك