بيبي جديد

أعراض نقص الفيتامينات عند الأم المرضعة

أعراض نقص الفيتامينات عند الأم المرضعة
Avatar
كتبت بواسطة Nour Mohamed

تعتبر الفيتامينات من أهم الأشياء التي يجب أن تأخذها الأم المرضعة في عين الإعتبار،
فمن الطبيعي أن يحتاج المولود إلى الرضاعة الطبيعية حتى يحصل على حليب مفيد، ولكن إذا لم تكن المرضع تهتم بالفيتامينات اللازمة فسيؤثر ذلك على الرضاعة الطبيعية وبالتأكيد المولود أيضاً، والتأثير سيكون سلبياً عليها أيضاً بسبب حاجتها إلى الفيتامينات حتى تستطيع أن تعوض الطاقة التي تبذلها في الرضاعة.
سنتحدث عن أعراض نقص الفيتامينات عند الأم المرضعة .. تابعينا.

أعراض نقص الفيتامينات عند الأم المرضعة :

عدم الإهتمام بالفيتامينات اللازمة يؤدي إلى مشاكل قد تحدث مع الأم المرضعة، إن كان ذلك بسبب عدم أخذ المكملات الغذائية من الفيتامينات أو حتى عدم تناول الأكل اللازم الذي يمد الجسم بالفيتامينات المطلوبة للمرضع كالحديد مثلاً،
من الأعراض التي قد تصيب الأم المرضع بسبب نقص الفيتامينات:

  • نقص فيتامين ب12 يؤدي إلى اضطرابات في النمو لدى الطفل بعد أربعة أشهر ويكون أكثر عرضة لفقر الدم وضعف العضلات.
  • تسارع ضربات القلب وعدم الإنتظام فيها يعد من بداية الأعراض التي تصاحب نقص الحديد.
  • تقرحات في اللسان يكون بسبب نقص الحديد أيضاً.
  • صداع مستمر وقد يكون الصداع النصفي من الأعراض التي تأتي كل فترة بسبب ذلك.
  • تغير في مذاق الطعم بسبب تغير في الغدد الخاصة بالمذاق.
  • طنين في الأذن مستمر.

الفيتامينات الأساسية للمرضع :

يجب أن تهتم المرضعة بالفيتامينات وأيضاً تناول الغذاء الذي يحتوي على الفيتامينات المهمة لصحة الطفل وصحتها أيضاً، حيث أن بانتهاء فترة الحمل لا تنتهي رحلتها مع الفيتامينات بل تزيد أكثر وتكون أهميتها أكثر من ذي قبل،
من الفيتامينات المهمة التي يجب الإهتمام بها:

يعتبر الكالسيوم من الفيتامينات الهامة جداً التي تحتاج اليها الأم المرضعة حتى تعوض ما يخرج منها بسبب الرضاعة الطبيعية وحتى تحافظ على عظامها وعلى إدرار الحليب أيضاً، وكذلك يعمل على تقوية عظام الطفل في فترة ما بعد الأربع شهور.

من الفيتامينات التي تغفل عنها المرأة المرضع رغم أهميتها لها وللطفل أيضاً، والذي قد يؤدي إلى فقر الدم في حال عدم أخذ كمية كافية منه، وأفضل وقت لتناوله يكون بعد تناول مشروبات تحتوي على فيتامين سي مثل عصير البرتقال والليمون حتى تساعد على زيادة امتصاص الحديد.

من الفيتامينات والمكملات المهمة التي يجب تناولها بإنتظام لدى المرأة المرضع، حيث تؤثر بشكل جيد على تعزيز نشاط المخ لدى الأطفال.

من الفيتامينات المهمة سواء في فترة الحمل أم الرضاعة، فتحتاج المرأة المرضع كمية تساوي 500 مليجرام منه يومياً.

البدائل الطبيعية للفيتامينات :

بعض الأمهات المرضعات قد لا يفضلون تناول الفيتامينات على هيئة حبوب، بل يكتفون بتناول الأغذية الصحية بإعتبارها بدائل وتؤدي نفس المفعول للفيتامينات،
ونذكر هنا مصادر تلك الفيتامينات من المواد الغذائية والأطعمة المتوفرة حولك:

  • الكالسيوم:

هناك الكثير من الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على نسبة كبيرة من الكالسيوم ومن أشهرها الحليب طبعاً،
ولكن يجب تناول 3 أكواب من الحليب يومياً ولبن الصويا والأجبان قليلة الملح.

  • الحديد:

تحتوي السبانخ المطبوخة أو الخضراء على نسبة عالية من الحديد وكذلك البنجر الأحمر والعسل الأسود إن كان من دبس التمر أو القصب،
ولكن يجب عدم تناول الشاي والقهوة مع الأطعمة الخاصة بفيتامين الحديد حتى لا يصعب امتصاصها.

  • أوميجا 3:

تتواجد أوميجا 3 في الأسماك بالتأكيد خاصةً أسماك التونة ولكن يفضل تناول الأسماك التي لا تحتوي على نسبة زئبق عالية، وكذلك تتواجد أوميجا 3 في المكسرات مثل عين الجمل واللوز.

  • حمض الفوليك:

يتوفر حمض الفوليك بكثرة في الخضروات الورقية كالخس والبروكلي، ويتواجد أيضاً في العدس والأفوكادو.

قد يعجبك

عن الكاتب

Avatar

Nour Mohamed

اسمي نور أي المعرفة فأنا عاشقة لكتابة كل ما هو جديد عن المرأة والطفل، ولأنني جزء من مجتمع السيدات أفهم وأعي جيدا كل ما تعاني منه المرأة و كل ما يقلقها أو يهمها في مراحل حياتها المختلفة، واكشف لها عن كل ما هو مفيد في مقالاتي يسعدني زيارتكم لمقالاتي على هذا الموقع المميز.

اترك تعليقك