الصحة الجنسية

أوضاع جنسية لحملٍ أسرع

أوضاع جنسية لحملٍ أسرع
Asmaa Magdy
كتبت بواسطة Asmaa Magdy

أوضاع جنسية لحملٍ أسرع إذا كنتِ عزيزتي الزوجة بصدد التخطيط إلى حدوث حمل؛ فقد يكون من المفيد

لكِ أن تعرفي بعض الأوضاع الجنسية التي يتم اتخاذها وتساعد على حدوث حمل بشكلٍ أسرع، وقد يكون

سبب تأخير الحمل في بعض الأحيان ليس سبباً عضوياً؛ وإنما عدم اتخاذ الوضع الصحي للجماع مما يؤدي في

النهاية إلى عدم حدوث حمل نتيجة عدم وصول الحيوانات المنوية إلى الرحم بشكلٍ سليم.

أفضل فترات ممارسة العلاقة الحميمة :

إذا كنتِ تخططين إلى حدوث حمل يجب أن تعلمي بأن أفضل فترة لحدوث اللقاء الجنسي هي قبل يوم التبويض بفترة 48 ساعة، وهنا يتوجب حساب فترة التبويض بدقة حتى تصيبي أحد أيامها عند ممارسة العلاقة الحميمة..
وأثناء ممارستها يجب أن تتأكدي من وصولك إلى النشوة الجنسية بعد أن يقوم زوجك بقذف السائل المنوي بداخلك احرصي على ذلك بأي طريقة.
حيث أنه عند الوصول إلى النشوة الجنسية يصاحب ذلك انقباضات في الرحم وعنقه وكذلك المهبل و تعمل هذه الانقباضات بدورها على سحب السائل المنوي إلى داخل الرحم.
لذا تأكدي من حدوث النشوة بعد أن يقوم الزوج بإفراغ السائل المنوي.

كيفية حساب يوم التبويض

يعرّف يوم التبويض أو يوم الإباضة بيوم خروج البويضة من الرحم، وغالباً من المتوقع أن يكون في منتصف الدورة الشهرية تقريباً.
فلو كانت الدورة الشهرية تأتي كل 28 يوم؛ عندها يكون يوم التبويض يوم 14 وذلك إذا كان العد من نهاية الدورة الماضية أو اليوم الـ 15 إذا كان العد من بداية الدورة.
غير أن يوم التبويض الفعلي قد يتأخر أو يتقدم بمعدل 2 – 3 يوم عن اليوم المتوقع.
لذا يتم إطلاق مصطلح فترة التبويض على الأيام التي يكون فيها من المتوقع حدوث التبويض أو التخصيب وهي الأيام التي يصلح فيها حدوث حمل، وغير ذلك من أيام الشهر لا يتم فيه حدوث حمل على الإطلاق.

أوضاع جنسية لحملٍ أسرع :

  1. الوضع الكلاسيكي التقليدي

وهو الوضع الذي تكون فيه المرأة مستلقيةً على ظهرها، وفي الواقع يعتبر هذا الوضع مناسباً جداً لتلقي الحيوانات المنوية ويسمح للرجل بالدخول والقذف بالحيوانات المنوية لأعمق نقطة داخل مهبل المرأة ويكون حوض المرأة في وضع مناسب لوصول الحيوانات المنوية داخل الرحم.
ويقال أن وضع وسادة تحت الوركين يساعد على انتقال الحيوانات المنوية  وسباحتها بشكل أعمق نحو عنق الرحم.

2. وضعية الدخول من الخلف أو الوضعية الفرنسية

وفي هذه الوضعية تركع المرأة على ركبتيها ويدها وتساعد على عملية إيلاج قوية ونزول الحيوان المنوي لأعمق منطقة في الرحم كما تفتح عنق الرحم كذلك.
وتعد من أقوى الوضعيات التي تتخذ للحصول على حمل.

3.وضعية الاستلقاء أو الملعقة

وهي أن يقوم الزوجان بالاستلقاء إلى جانب بعضهما وهذه الوضعية تؤدي لتعرض عنق الرحم إلى أكبر كمية من الحيوانات المنوية.

4.وضعية الجبل

وهي تشبه وضعية الدخول من الخلف لكن الرجل يقوم بالانحناء مع ظهرك بحيث يلامس ظهره صدرك وتقربين ركبك نحو صدرك
وبإمكانك وضع الوسائد تحت رأسك لتحقيق الاستقرار للجزء العلوي من جسدك، وتعد هذه الوضعية مميزة ومثالية للحمل؛ حيث تعمل على استثارة منطقة ال G  لديكِ، وتسمح بعملية اختراقٍ عميقة، وتحفز البظر.

5.وضعية السندان

وفيها تقوم المرأة بالاستلقاء على ظهرها و رفع ساقيها لتضعها على كتفي الرجل مع تنزيلهم ليلامسوا جسدك وعمل زاوية قائمة بهما؛
فهي تفتح المهبل وتساعد على الوصول إلى الرحم بشكل مباشر.

في النهاية لم يجزم العلم الحديث بوجود وضعية معينة تؤدي دائماً إلى حدوث الحمل..
وبشكلٍ عام على المرأة الراغبة في الحمل الاستلقاء على الظهر مدة لا تقل عن نصف ساعة بعد العلاقة الحميمية وعدم استخدام الدش المهبلي مباشرةً بعد العلاقة كما ينصح بالابتعاد عن الجماع في وضعية الوقوف أو الجلوس بالنسبة للمرأة؛
حيث أن ذلك يعمل ضد قوانين الجاذبية مما يمنع وصول الحيوانات المنوية إلى الرحم.

 

قد يعجبك

عن الكاتب

Asmaa Magdy

Asmaa Magdy

حاصلة على ماجستير في علوم الحاسب، أعشق الكتابة، أم وأسعى لمساعدة جميع الامهات من خلال نقل خبراتي الشخصية.

اترك تعليقك