رحلة الحمل

أسباب الشخير أثناء الحمل وكيف تتعاملي معه بحلول بسيطة

أغلب النساء أثناء الحمل يصابوا بضيق في التنفس وقت النوم؛ ربع النساء الحوامل يقوموا بالشخير المتكرر أثناء الحمل و 25% من الحوامل يعانوا من الشخير في الأسابيع الأخيرة من حملهن، حيث أن الشخير أثناء الحمل أمر مزعج لكِ و لمن حولك وللتخلص منه يجب معرفة أسبابه أولاً ومن ثم طرق علاجه، وهذا ما نقدمه في هذا المقال فاحرصي على متابعتنا.

أنواع الشخير

يمكن أن ينقسم الشخير إلى عدة أنواع هي:

1- الشخير الفمي

يحدث بسبب التنفس عن طريق الفم بطريقة غير طبيعية، وانسداد القنوات الأنفية التي يمر فيها الهواء.

2- الشخير الأنفي

يحدث نتيجة انسداد القنوات الأنفية الخاصة بالتنفس.

3- الشخير الناتج عن بعض الأمراض

يمكن أن يحدث الشخير نتيجة الإصابة ببعض المشكلات الصحية أو نتيجة لبعض العادات التي تتمثل في الآتي:

  • السمنة.
  • زيادة حجم الرقبة.
  • تضيق المجاري التنفسية.
  • زيادة ضغط الدم.
  • زيادة في حجم اللوزتين أو اللحمية.
  • السكري.
  • حساسية الأنف.
  •  التدخين.
  • تناول الكحول.
  • التقدم في العمر.

أسباب الشخير أثناء الحمل

قد يحدث الشخير خلال الحمل لأسباب مختلفة عن تلك التي ذكرناها في الفقرة السابقة، حيث يمكن أن تعاني الحوامل من الشخير بسبب:

  • يعمل ارتفاع نسبة هرمون الإستروجين أثناء الحمل على تورم الأغشية المخاطية المبطنة للأنف فتزيد من المخاط.
  • تتوسع الأوعية الدموية أثناء حملك مما يزيد من كمية الدم المتدفقة في الجسم، ويؤدى للتضخم أغشية الأنف وحدوث الشخير.
  • الشعور بالتعب والإرهاق يتسبب في النوم بعمق، وبالتالي حدوث ارتخاء لعضلات الحلق، وبالتالي حدوث اهتزازت في التنفس، والإصابة بالشخير.
  • زيادة الوزن أثناء الحمل تسبب ضيق في أنسجة الرقبة والحلق، فيصعب التنفس خاصاً أثناء النوم.
  • الإصابة بالحساسية أو البرد الشديد يجعلك تعانين أكثر خلال نومك.

نصائح لعلاج الشخير خلال فترة الحمل

  • النوم على أحد الجنبين مع رفع الرأس بدلا من النوم على الظهر.
  • تجنب التدخين والكحول والحبوب المنومة.
  • تجنب زيادة الوزن أثناء الحمل قدر الإمكان.
  • استخدام وسادة الحامل خلال النوم.
  • وضع لاصقات الأنف أثناء نومك.

سيهمك أيضاً: زيادة الوزن في فترة الحمل وكيف يمكن أن تحافظي على وزنك خلال الحمل

الآثار الجانبية لعدم علاج الشخير

في حالة عدم العلاج يتحول الشخير من حالة مؤقتة لحالة مزمنة قد ينتج عنها:

  • اختناق خلال النوم بشكل مؤقت.
  • الإرهاق والتعب أثناء النهار.
  • جفاف الفم والبلعوم وحكة البلعوم.
  • الصداع الصباحي.
  • التعرق ليلا.
  • قلة التركيز.
  • رؤية الكوابيس.
  • الإصابة بتسمم الحمل.
  • اكتئاب الحمل.
  • سكري الحمل.

الآثار السلبية على الجنين

قد يتسبب عدم علاج الشخير في بعض الحالات الضارة لجنينك، مثل:

والآن وبعد أن تعرفت على أسباب الشخير أثناء الحمل وطرق التعامل معه، لابد أن قد علمت أن الشخير قد يكون مرض أو عرض حسب حالتلك الصحية، وفي الحالتين يجب عليك علاجه لتنعمي بصحة جيدة خلال حملك، دمت بألف خير ورزقت بطفل سليم معافى من كل شرٍ وسوء.

هل هناك علاقة بين الشخير ونوع الجنين ؟

لا توجد علاقة بين الشخير ونوع الجنين، فالشخير يحدث في الحمل مهما كان نوع الجنين، والطريقة الوحيدة لمعرفة الجنين هي عن طريق الفحوصات.

متى ينتهي شخير الحامل ؟

عادة ما ينتهي شخير الحامل بعد الولادة.

هل لصقات الشخير للحامل آمنة؟

نعم، فهي لاصقات لا تحتوي على أي عناصر دوائية قد تضر بالأم والجنين.

قد يعجبك أيضا
المصادر

Mariam Salama

حاصلة على ليسانس أداب ومتزوجة وام لطفلة واعمل في المجال التطوعي منذ سنوات & وشاركت في العديد من المبادرات والحملات التوعوية والتثقيفية ..واهتم بالتعليم والتدريس للأطفال واعشق القراءة والسفر .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى