طفلي يكبر

تدريب الطفل على الصيام في شهر رمضان

الأطفال هم الاستثمار الأقوى في حياة كل أم وأب؛ لهذا يحرص الآباء على تطوير وتعليم الطفل كل السلوكيات الصحيحة والأخلاق الحميدة ويأتي تدريب الطفل على الصيام في أولويات التنشئة الدينية؛ وبحلول شهر رمضان نسمع كثيراً عن كيفية تحفيز الطفل على الصوم وبنقاط بسيطة نجيب على هذه التساؤلات، فتابعونا لتعرفوا أكثر عن الأمر.

ما السن المناسب لصيام الطفل؟

السن المناسب لتشجيع الاطفال على الصيام في شهر رمضان هو سن السابعة أو ثمانية سنوات؛ ويستحسن أن لا يكون أقل من هذا السن لقدرة الطفل الجسدية على تحمل الانقطاع عن الطعام لفترات طويلة وصيام الشهر الفضيل دون عواقب صحية.

خطوات تدريب الطفل على الصيام

تدريب الطفل على الصيام

إن تدريب الطفل على الصيام في شهر رمضان يتطلب من الأهل القيام ببعض الخطوات التي تتمثل في:

  • التأكد من صحة الطفل وعدم إصابته بالأنيميا أو ديدان الأمعاء أو بأمراض أخرى تؤثر على صحته أثناء تدريب الطفل على الصيام.
  • تشجيع الطفل قبل رمضان بأسبوعين على الانقطاع عن الطعام بتزايد عدد الساعات التي تكون بين الوجبات وعدم تقديم الطعام بين الوجبات.
  • التحدث مع الطفل عن فضل شهر رمضان وسبب الصيام وفضل الصيام علي الصحة وثوابه، ليفهم الهدف الأساسي من الصوم وليس الانقطاع عن الطعام والشراب فقط، ليكون تدريب الطفل على الصيام أكثر سهولة.
  • التدرج في ساعات الصيام، ففي بداية شهر رمضان يفضل أن يصوم الطفل من وقت الاستيقاظ صباحاً لآذان الظهر؛ وفي أواخر شهر رمضان نمد له الفترة لحين آذان العصر وهذا يكون في أول سنة صيام للطفل. وفي السنة الثانية يستطيع الطفل الصيام لآذان المغرب ويستحسن البدء بالتدريج أيضاً في ثاني سنة له في الصيام.
  • الحرص على تناول الطفل السحور ويجب أن يكون السحور قبل الفجر بساعة ومشاركة الطفل في تحضير السحور.
  • يجب ابتعاد الطفل عن السهر والحرص على تناول أغذية مفيدة في وقت الإفطار والإكثار من السوائل ليكون قادر على الصيام ولا تتأثر صحة الطفل.
  • يجب تحفيز الطفل بمدحه أمام أفراد الأسرة والتحدث عن قدرته على تحمل الصيام وعدم التذمر أو الضيق من الصيام أمام الطفل وإظهار فرحتكم بالشهر الفضيل.
  • الحرص الشديد على الصلاة للطفل بالفروض كاملة حتى يرتبط لديه مفهوم الصيام بمفهوم الطاعة لله.
  • تشجيع الطفل على الذهاب للمسجد ويفضل بصحبة أبيه وإحضار جلباب للصلاة، وإن كانت بنت تحضري لها إسدال للصلاة.
  • عند رؤية الطفل يأكل خلال فترة صيامه لا يجب تعنيفه أو إجباره على الإفطار، بل يجب التحدث معه دون أن يعرف إنكِ رأيتيه.

أنشطة تساعد على تشجيع الاطفال على الصيام

إن القيام ببعض الأنشطة الرمضانية مع الطفل يمكن أن يشجع على صيام الطفل، وأبرز الأنشطة التي يمكن أن تشاركي طفلك بها هي:

  • تجهيز زينة رمضان.
  • المشاركة في مسابقات حفظ القرآن.
  • المشاركة في الأنشطة الرمضانية من إفطار صائم وغيرها.
  • حفظ أسماء الله الحسنى.
  • التحدث مع الطفل عن الإسلام وتاريخه ولم يدعونا للصيام.
  • قراءة الأحاديث النبوية وشرحها للطفل.
  • قراءة قصص الأنبياء مع وجود قصص مصورة وقصص محفذه على الصيام.
  • تعليم الأدعية وترديدها معاً.
  • الحرص على قراءة القرآن عدة مرات خلال اليوم مع الأسرة.

هذه أهم خطوات تدريب الطفل على صيام الشهر الفضيل بشكل صحيح جسدياً وروحياً، ونتمنى لكم قضاء شهر رمضان بالطاعات والمغفرة.

هل يجب إجبار الأطفال على الصيام ؟

لا يجب إجبار الأطفال على الصيام، يل يجب تشجعيهم ومساعدتهم على معرفة أهمية الصيام ولما تم فرضه في الإسلام، حتى يقتنعوا به ويقوموا به دون إجبار

متى يمكن تعويد الأطفال على الصيام؟

يمكن تعويد الأطفال على الصيام بسن صغيرة وقبل بلوغ العاشرة حتى يعتادوا على الأمر.

هل يجوز صيام الأطفال في رمضان؟

إن صيام الأطفال ليس فرضا طالما لم يبلغوا، وصيام الأطفال قبل البلوغ ما هو إلا تدريب وتشجيع لهم على الصوم، ولا يجب إجبار الأطفال على الصيام إطلاقاً.

قد يعجبك أيضا
المصادر

Mariam Salama

حاصلة على ليسانس أداب ومتزوجة وام لطفلة واعمل في المجال التطوعي منذ سنوات & وشاركت في العديد من المبادرات والحملات التوعوية والتثقيفية ..واهتم بالتعليم والتدريس للأطفال واعشق القراءة والسفر .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى