رحلة الحمل

نصائح ذهبية للحصول على حمل صحي بدون مشكلات

هل تخططين للحمل؟ هل ترغبين في الحصول على حمل صحي بدون مشكلات، إن كان الأمر كذلك فمقالنا اليوم سيساعدك في معرفة أهم الخطوات التي يجب أن تقومي بها قبل الحمل، لذا احرصي على متابعتنا عزيزتي القارئة.

لماذا يجب الاستعداد للحمل بصورة مبكرة؟

بالتأكيد من المهم جداً الاستعداد للحمل، فعلى عكس ما هو معروف في مجتماعتنا الشرقية، فالأمر بحاجة لتخطيط وعناية، حيث أن التخطيط والتجهيز للحمل يساعدك في ولادة طفل صحي معافى من الأمراض، كما أن عملية تحضير الجسم للحمل قد تستغرق وقتاً كبيراً قد يصل إلى أشهر عند بعض السيدات.

وبما أن الحالة النفسية قد يكون لها تأثيرها على عملية الحمل، سيكون من المهم لك أيتها الزوجة الاستعداد خلال الفترة التي تسبق حملك من خلال تهيئة نفسك لهذا الأمر، ولا تنسي عزيزتي الزوجة أنه من المهم التخطيط للجانب المالي قبل التفكير في الحمل، وذلك حتى تضمني لطفلك حياة سعيدة يتوفر فيها كل احتياجاته.

اقرئي أيضاً: أوضاع جنسية لا تناسب من يخطط للحمل

هل يجب زيارة الطبيب قبل الحمل؟

نعم من المهم جداً زيارة الطبيب قبل التفكير في الحمل، لأن الطبيب سيوجهك إلى ما يجب عليك فعله، بل وسيناقشك في بعض المواضيع التي تتعلق بتاريخ أسرتك الوراثي والصحي، لأن هذا الجانب قد يكون له تأثير على حملك، كما سيتأكد الطبيب من حصولك على بعض أنواع اللقاحات، والتي لا يمكنك الحصول عليها خلال الحمل، ومن أشهر هذه اللقاحات الحصبة الألمانية وجدري الماء.

وسيحرص الطبيب على إرشادك إلى أهم الخطوات التي يجب عليك أن تهتمي بها فيما يتعلق بنظامك الغذائي وأسلوب حياتك، كما أنه قد يطلب منك تناول الفيتامينات والمكملات اللازمة لتقوية جسمك ودعمه، ومن أشهر المكملات التي يصفها الأطباء عادة قبل الحمل هو حمض الفوليك، والذي يتميز بقدرته على حماية الجنين من اضطرابات وعيوب الأنبوب العصبي.

اقرئي أيضاً: كيف أزيد من فرصة حملي ؟

لما يجب زيارة طبيب الأسنان؟

لماذا ننصح بطبيب الأسنان قبل الحمل، الإجابة بسيطة جداً فمن المعروف أن الحمل يؤثر بصورة سلبية على اللثة والأسنان الخاصة بالحامل بسبب الهرمونات المختلفة التي تزيد في الجسم، وقد تم الكشف عن أهمية العناية باللثة والأسنان قبل الحمل وتوضيح الدور الذي تلعبه في تخفيف الالتهابات التي قد تحدث مستقبلاً خلال فترة الحمل.

نصائح هامة للحصول على حمل صحي

يجب عليك القيام بهذه الخطوات قبل الحمل، وذلك حتى تحصلي على حمل صحي سليم، لا تعانين خلاله من أية مشكلات، وكل ما عليك فعله هو:

أولاً: تناولي الخضروات والأطعمة الغنية بالفيتامينات

حمل صحي

من المهم جداً العناية بنظامك الغذائي خلال فترة الحمل، وذلك لأن النظام الغذائي السليم يساعدك في الحصول على حمل صحي، لذا أعطي الأولية لنظامك الغذائي واهتمي بتناول الخضراوات والفواكه، وكذلك الأطعمة الغنية بالبروتين والكالسيوم.

اقرئي أيضاً: أطعمة تزيد من فرص حملك

ثانياً: تجنبي الأطعمة الضارة

عندما نتحدث عن الأطعمة الضارة فقد يتبادر إلى أذهاننا قائمة كبيرة من الأطعمة، ولكن دعينا نلقي الضوء هنا على الأطعمة التي قد تسبب إصابتك بالعدوى والالتهابات، حيث أن بعض الأطعمة قد تنقل لك بعض أنواع البكتيريا الضارة، ومن أشهر هذه الأنواع الليستيريا، والتي قد تنتقل لك من خلال الأطعمة الغير مبسترة واللحوم النيئة والدواجن الغير مطبوخة جيداً.

وقد افاجئك عزيزتي القارئة بأنه يجب عليك عدم الإكثار من بعض أنواع الأسماك والمأكولات البحرية خلال حملك، لما قد تحتوي عليه من بعض الأنواع كميات من الزئبق، وقد تسبب الإجهاض في بعض الحالات، لذا لا تنسي سؤال طبيبك عن أفضل أنواع الأسماك المناسبة لك ولطفلك، والتي ستساعدك في إتمام حملك بسلام.

ثالثاً: ابتعدي عن العادات الضارة

بالتأكيد هناك عدد كبير من العادات الضارة المنتشرة، والتي قد يمارسها البعض مثل التدخين وتناول المخدرات أو الكحول، وتُعتبر هذه العادات عائقاً كبيراً عند رغبتك في الحمل وولادة طفل سليم، فعلى سبيل المثال يقلل التدخين من خصوبة كلاً من الرجل والمرأة، بل وقد يقف عائقاً أمام الرغبة في الحمل.

رابعاً: قللي من الكافيين

هل تشعرين بالتعجب من هذه النصيحة، هل تعرفين المثل القائل (إن عُرف السبب بطل العجب)، هذا ينطبق تماماً على هذه النقطة، وننصحك بالابتعاد عن الكافيين لأن بعض الدراسات قد وضحت أن الكافيين قد يسبب الإجهاض خلال الحمل، وأن الحوامل لا يجب أن يتناولن أكثر من 200 ميليجرام يومياً، أي لا يجب تناول أكثر من كوب قهوة في اليوم.

خامساً: مارسي الرياضة

ننصحك بممارسة الرياضة عزيزتي القارئة لحمل صحي وسليم، حيث أن ممارسة الرياضة تساعد في الحفاظ على صحة الجسم ووزنه، وبالتالي ولادة طفل معافى. ويمكنك عزيزتي القارئة ممارسة الرياضة يومياً لمدة 30 دقيقة، يمكنك الدمج فيها ما بين التمارين الخفيفة والشاقة، ولكن لا تنسي استشارة طبيبك فيما يتعلق بالتمارين المناسبة لك في حالة الحمل.

والآن وقد وصلنا لنهاية مقالنا بعد أن تعرفت على أهم النصائح التي قد تساعدك في الحصول على حمل صحي بدون مشكلات، دعينا نذكرك بأهمية العناية بنفسك وجسدك سواء قبل الحمل أو أثناء الحمل، وذلك لتحظي بطفلك بين يديك في أحسن صورة.

ما طرق الاستعداد لحمل صحي ؟

هناك عدد كبير من الطرق التي يمكنك فعلها للحصول على حمل صحي منها الحصول على بعض الفحوصات قبل الحمل، والحصول على وزن صحي، بجانب النصائح التي ذكرناها لك بالتفصيل في مقالنا.

ما هي مخاطر الحمل ؟

هناك عدد كبير من العوامل التي قد تؤثر على الحمل وتعرضه للخطر، ومن أشهر هذه العوامل عمر الأم، والعادات الضارة، والمشكلات الصحية التي تعاني منها الأم، هذا بالإضافة إلى المخاطر والمشكلات التي يواجهها الحمل مثل مشاكل المشيمة، أو أن الطفل يحمل عامل ريسس مخالف للأم.

متى يكون الحمل في خطر ؟

يمكن أن يتعرض الحمل للخطر بناء على عدد من العوامل التي قد ترتبط بحالة الأم أو حالة الجنين، فقد يمثل كبر عمر المرأة عاملاً من العوامل، وكذلك اتباعها للعادات السيئة والمضرة بالصحة، أو أن تكون تحمل بداخلها توأم أو أكثر، هذا بجانب المشاكل التي يعاني منها الطفل كالعيبوب الخلقية أو مشاكل المشيمة.

قد يعجبك أيضا
المصادر

Esraa El-daly

إسراء الدالي.. مديرة موقع سالوبيت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى