رحلة الحمل

علاج ألم المعدة عند الحامل

علاج ألم المعدة عند الحامل
Esraa Shaker
كتبت بواسطة Esraa Shaker

ألم المعدة عند الحامل من أكثر الأعراض الشائعة والتى قد تلازمها من الشهر الأول إلى الشهر الأخير في الحمل  وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى وجع المعدة والمغص لذلك علاج ألم المعدة عند الحامل مهم جداً لتقليل المشاق التي تتعرض لها المرأة الحامل.

من أهم أسباب ألم المعدة عند الحامل :

تمدد حجم الجنين مما يؤدي إلى زيادة تمدد الأربطة حول تجويف البطن والتي تمنح الجنين حرية النمو.

وأيضاً قد يؤدى الأمساك ووجود غازات محتجزة في تجويف البطن إلى حدوث هذا المغص.

هناك أعراض قد تلازم ألام البطن عند الحامل منها:

هناك أعراض تلازم ألام البطن والتى تكون منذرة ويجب الرجوع فيها إلى الطبيب مثل:

  • التشنج.
  • حدوث ألام أسفل الظهر.
  • إفرازات مهبلية غير معتادة.
  • ألم أو حرقان عند التبول.
  • ألم شديد يستمر إلى ساعة أو يزيد.

عند وجود هذه الأعراض يجب اللجوء الفوري إلى الطبيب الخاص بكِ.

هناك حالات معينة يؤدي حدوثها إلى آلام المعدة للحامل والتي تشمل:

علاج ألم المعدة عند الحامل في الشهور الأولى

يمكن أن يكون ألم المعده في الشهور الأولى من أهم أسبابه الحمل خارج الرحم أو الإجهاض المبكر.

علاج ألم المعدة عند الحامل في الشهر الأول:

والذى يكون من أشهر أسبابه الحمل خارج الرحم:

يتم عندما يحدث تلقيح للبويضه خارج الرحم أي في إحدى قناتى فالوب مما يؤدي إلى حدوث مغص شديد وألم فى طرف الكتف وصعوبة عند التبول وذلك يحدث في غضون الأسبوع 4 إلى الأسبوع 12.

ويتم علاج ذلك عن طريق إزالة الجنين الغير مكتمل بالجراحة أو العلاج.

علاج ألم المعدة عند الحامل في الشهر الثانى والشهر الثالث:

يكون عادةً الألم في الشهور الأولى من الحمل منذراً لحدوث الإجهاض أو الحمل خارج الرحم ويمكن أن يكون أيضاً بسبب تطور حالة الجنين لذلك العودة للطبيب هي الحل الأمثل في كل الأحوال.

علاج ألم المعدة عند الحامل في الشهر الخامس إلى آخر الحمل:

والذى يكون من أشهر أسبابه:

  • الإجهاض:

والذى يحدث في غضون الشهر الخامس والذى يزداد فيه التشنج وآلام المعدة.

ويكون علاجه بسرعة التوجه للطبيب والتأكد ما إذا كان هذا الشعور منذر لفقدان الجنين أم لا.

  • تسمم الحمل:

يزداد الألم أسفل الضلوع عادة عند المرأة الحامل بسبب تمدد الجنين ولكن إذا كان هذا الألم دائما يكون سببه الإرتجاع الذي يكون علامة لإرتفاع ضغط الدم والذي قد يبدأ من الأسبوع 20 إلى نهاية الحمل.

ويكون العلاج في هذه الحالة اللجوء للطبيب والرعاية الصحية بالمستشفى.

يمكن أن يكون سبب ألم المعدة للحامل أيضاً:

  • الولادة المبكرة: التي تكون عادةً بعد الأسبوع 37 وتزداد فيها التشنجات والتي تكون دوماً منذرة للولادة.
  • إنقطاع المشمية: والذى يحدث فيه إبتعاد الجنين عن المشيمة وتصبح غير قادرة على مساعدة الجنين وتغذيته لذلك يجب الرجوع إلى المستشفى في الحال.

علاج ألم المعدة عند الحامل بالأعشاب:

يتم علاج ألم المعدة والتخفيف من حرقانها عند طريق تناول العديد من الأعشاب مثل:

  • الخيار والنعناع والبابونج واللوز والشبت والتمر الهندي مع منقوع اللبن وبعض الفواكه كالموز والتفاح وأيضاً الخيار من الخضروات.

ألم المعدة من الأعراض الشائعة عند المرأة الحامل وقد يكون منذر أيضاً لأمراض خطيرة ولكن دوماً الرجوع للطيب يكون أفضل في أغلب الأحوال.

المصدر.

عن الكاتب

Esraa Shaker

Esraa Shaker

25 سنة تخرجت من كلية الصيدلة بحب القرايه جدا وخصوصا الكتب التاريخ الاسلامي والسيرة والرعب والروايات اللي ليها جوانب اجتماعيه
أحب السفر والسباحه والعمل التطوعي والخيري

اترك تعليقك