بيبي جديد

كيف أساعد طفلي الرضيع على الجلوس؟

كيف أساعد طفلي الرضيع على الجلوس؟
Asmaa Magdy
كتبت بواسطة Asmaa Magdy

كيف أساعد طفلي الرضيع على الجلوس؟ لاشك أن رؤية صغيرك يتطور ويعتمد على نفسه شيئاً فشيئاً هي من أمتع اللحظات التي تنسيكي عناء التربية وتشعركِ بلذة الأمومة،
لكن هل من شيء تستطيع الأم تقديم لطفلها من أجل مساعدته على الجلوس؟
بالطبع هناك ما يمكنك تقديمه له وهو ما يعرضه لكِ سالوبيت هذا المقال.

متى يستطيع طفلك الجلوس؟

في البداية يجب التنويه إلى أن كل طفل له قدرات تختلف عن الطفل الآخر؛ فلا يجب أن تضغط الأم على

الطفل ليتعلم الجلوس لمجرد أنها رأت طفلاً آخر في مثل عمره تمكن من الجلوس بنجاح فهناك عدة معايير

يجب أن تتوفر لدى طفلك ليتمكن من الجلوس بمفرده هذه المعايير تختلف من طفل إلى آخر وتستطيعين

توفيرها لصغيرك هي:

  •    تقوية عضلات الرأس.
  •    تقوية عضلة الحوض.
  •    تقوية عضلات الكتف والرقبة.
  •    توازن الطفل.
  •    قدرة الطفل على رفع رأسه.

وهي أمور تأتي بالتمرين الذي يقدم للطفل بمساعدة الأم، ويتم بدءً من الشهر الرابع حتى الشهر السابع،

وابتداءً من الشهر التاسع يكون الطفل قد تمكن من الجلوس بمفرده، أما إذا لم يستجب الطفل للتمارين فلا

داعي للضغط عليه بل تابعيه و بعد فترة حاولي الكرة مجدداً.

كيف أساعد طفلي الرضيع على الجلوس؟

  1.  يجب على الأم أن تتأكد من أن طفلها يستطيع اللعب وهو مستلقٍ على بطنه لأنها من أهم طرق تنمية مهارات الطفل الحركية وتقوية عضلات الرقبة.
  2.  يجب على الأم تعليم الطفل كيفية حفظ توازن جسمه كأن يقف مستنداً على الكرسي و يحافظ على اتزانه.
  3.  تستطيع الأم تقوية عضلات الجلوس لدى الطفل عن طريق مسكه من تحت ذراعيه حتى يتمكن من الوقوف.
  4.  تمرين الجلسة ثلاثية القوائم والتي تتم بالاستناد على اليدين مع محاولة الرفع وتحقيق توازنه، لذا يجب في هذا التمرين وضعه على أرضية طرية منعاً لحدوث إصابات.
  5.  حاولي المباعدة بين ساقي الطفل لتكون على شكل رقم 7 فهو سيمنح طفلك توازناً، وعندما يتمكن من الجلوس حينها ستصبح عملية الحبو والمشي مسألة وقت فقط.
  6.  يساعد النظر إلى الأعلى على تقوية عضلات رأس الطفل والكتف والظهر.
  7.  حاولي تقوية عضلات رأسه بالالتفات يميناً ويساراً عن طريق مداعبته من اليمين واليسار عدة مرات حتى يلتفت وهو ما يقوي عضلات الرأس.
  8.  حينما يتمكن طفلك من الجلوس ضعي ألعابه أمامه على بعد منه حتى تجذب انتباهه و تحفزه على التقاطها ليبدأ في مرحلة الحبو وتحريك أطرافه.
  9.  تدرجي في التمارين مع الطفل حتى لا يشعر بالملل أو الضجر.
  10. حينما يتعلم الطفل الجلوس قومي ببعض التغييرات في المنزل وابعدي الأشياء الثمينة؛ حيث سيبدأ في محاولة الحبو وهي مرحلة تترافق معها الكثير من الخسائر في المنزل.

إذا بلغ طفلك شهره التاسع دون أن يتمكن من الجلوس بمفرده حينها لا تترددي في التوجه إلى الطبيب لفحصه، وإذا كان الطفل خديجاً أي ولد قبل إتمام الأسبوع الـ 37 من الحمل ضعي في اعتبارك أنه قد يكتسب هذه المهارات بشكل متأخر عن الأطفال الذين هم في مثل عمره.

قد يعجبك

عن الكاتب

Asmaa Magdy

Asmaa Magdy

حاصلة على ماجستير في علوم الحاسب، أعشق الكتابة، أم وأسعى لمساعدة جميع الامهات من خلال نقل خبراتي الشخصية.

اترك تعليقك