رحلة الحمل

متى يكون اختبار الحمل خاطئ؟

متى يكون اختبار الحمل خاطئ؟
Esraa Shaker
كتبت بواسطة Esraa Shaker

من أهم وأسعد اللحظات في حياة المرأة المتزوجة لحظة معرفتها بالحمل الأول ويتم ذلك من خلال اختبارات الحمل،
وتكون عن طريق الدم أو البول ولكن لسوء الحظ هناك العديد من الأسباب الت قد تجعل نتيجة هذا الاختبار خاطئة؛
ولذا وجب معرفة اجابة هذا السؤال ” متي يكون اختبار الحمل خاطئ؟ “.

متى يكون اختبار الحمل خاطئ؟

ما هي أنواع اختبار الحمل

يوجد نوعان من اختبارات الحمل أحدهما عن طريق تحليل عينة دم والآخر عن طريق عينة البول.

تتوجه المرأة للتفكير ما إن كانت حامل أو لا في حالة تأخر الدورة الشهرية عن موعدها المعتاد فتلجأ لإختبارات الحمل السريعة مثل اختبار الحمل عن طريق البول.

اختبار الحمل عن طريق البول :

وهذا يكون عن طريق تجميع أول قطرات البول في ساعات الصباح الأولي،
حيث أن أعلي نسبة من هرمون الجونادوتروبين والذي يؤدي إلي تلوين العلامة الثانية من الاختبار أو لا مما يثبت وجود حمل أو ينفيه.

وأحياناً لا يظهر اختبار الحمل في عينة البول نتائج إيجابية ولكن مع إستمرار تأخر نزول الدورة الشهرية تلجأ المرأة الحامل إلي اختبار الحمل عن طريق الدم  والذي يؤكد أو ينفي وجود حمل؛
ولكن هناك بعض الأسباب قد تؤدي إلي نتائج خاطئة في اختبار الحمل.

متى يكون اختبار الحمل خاطئ؟

  • اختبار الحمل منتهي الصلاحية

نتتهي صلاحية اختبار الحمل وذلك يؤدي إلي خطأ في نتائج الاختبار وأحياناً أخري يؤدي التخزين الخاطئ لإختبار الحمل والتعرض للرطوبة والحرارة والمياة إلي التلف أيضاً.

  • أدوية الخصوبة

هي أدوية تحتوي علي هرومون الجونادوتروبين أو هرمونات مشابهه له في التركيب، والتي قد تؤدي إلي نتيجة خاطئة عند عمل الاختبار.

هرمون الجونادوتروبين: هو هرمون تطلقه المشيمة فور زراعة الجنين في جدار الرحم وترتفع معدلاته في البول تدريجياً، حيث أن أعلي معدل له في اليوم يكون مع أول عينة من البول ويمكن قياس ارتفاع معدلاته في الدم منذ اليوم الأول للحمل.

  • الإجهاض الحديث

يمكن أن يودي التعرض لإجهاض حديث إلي نتائج كاذبة حيث أن نسبة هرمون الجونادوتروبين تظل مرتفعة إلي العديد من الأيام.

  • تعاطي الأدوية

هناك بعض الأدوية التي تسبب زيادة نسبة هرمون الجونادوتروبين، مثل أدوية القلق ومدرات البول ومضادات الهيستامين مما يؤدي إلي نتائج حمل كاذبة.

  • الحمل الكيميائي

هو الحمل الذي يتم فيه تخصيب البويضة ولكنها لا يمكنها زرع نفسها في جدار الرحم،
مما يؤدي إلي الزيادة المزيفة لهرمون الجونادوتروبين والذي يؤدي بدوره لنتائج خاطئة، لذلك يجب نصح المرأة بألا تقوم بعمل اختبار الحمل إلا بعد مرور من أسبوع لأثنين بعد تأخر الدورة لعدم التعلق بآمال كاذبة.

  • الحمل خارج الرحم

يؤدي الحمل خارج الرحم والذي يكون في أحدي قناتي فالوب مكان إنتقال البويضه المخصبة إلي زيادة نسبة الجونادوتروبين، وعادةً ما يحدث مغص وألم في البطن نتيجة الخطورة علي حياة الأم من هذا الحمل.

  • بعض الأمراض

يمكن لبعض الأمراض التي قد تتعرض لها المرأة إلي حدوث نتيجة خاطئة،
مثل أمراض الكلي والتي قد تسبب وجود عينة بول مختلطة بالدم مما قد يسبب نتائج خاطئة؛
وأيضاً خراريج المبيض والسرطان قد يؤدي إلي زيادة في هرمون الجونادوتروبين مما يؤدي إلي حدوث خطأ في النتائج.

نتيجة اختبار الحمل دوماً تكون أمر حاسم وفاصل في حياة كل أمرأة حيث أن حلم الأولاد من أهم الأحلام التي تتحقق في نتيجة هذا الاختبار،
لذلك يرجي توخي الحذر والتأكد من النتيجة عن طريق الذهاب إلي طبيبك وعمل السونار لتكتمل سعادتك.

رزقنا الله وإياكم الذرية الصالحة

المصدر.

قد يعجبك

عن الكاتب

Esraa Shaker

Esraa Shaker

25 سنة تخرجت من كلية الصيدلة بحب القرايه جدا وخصوصا الكتب التاريخ الاسلامي والسيرة والرعب والروايات اللي ليها جوانب اجتماعيه
أحب السفر والسباحه والعمل التطوعي والخيري

اترك تعليقك