رحلة الحمل

أعراض الحمل في الثلث الأول

أعراض الحمل في الثلث الأول
Asmaa Magdy
كتبت بواسطة Asmaa Magdy

أعراض الحمل في الثلث الأول ، ما أن يعلن شريط اختبار الحمل خبر حملك؛ حتى ينتابك بشعور عارم بالسعادة،
وربما هذا الشعور سيكون أقوى دافعٍ لكِ على تحمل الكثير من المتاعب والتغييرات التي يواجهها جسدك خلال رحلة الحمل الطويلة.

هيا بنا في هذا المقال نتعرف على دلائل أعراض الحمل المبكرة وكذلك أعراض الحمل في الثلث الأول من الحمل و كيفية التغلب على مشاكلها.

أعراض الحمل المبكرة (الثلث الأول من الحمل) :

في بداية حملك وقبل معرفتك بحدوثه؛ سوف تلاحظي بعض الأعراض و العلامات التي تبشر بحدوث حمل،
وقد تختلف هذه العلامات من شخص إلى أخر وغالبا ما تعود هذه الأعراض إلى اختلاف مستويات الهرمونات في الجسم وقد تستمر لمدة 12 أسبوعا من تاريخ بداية الحمل؛ أي فترة الثلاث أشهر الأولى من الحمل منها:

  1.  انقطاع الدورة الشهرية: وهي أحد أقوى علامات الحمل.
  2.  نزول بضع قطرات من الدم: وهي علامة مميزة من علامات الحمل؛ حيث تحدث نتيجة لتثبيت البويضة بجدار الرحم.
  3.  غثيان الصباح: حيث غالبا ما يترافق غثيان الصباح مع الحوامل.
  4.  كثرة التبول: مع توسع الرحم تزداد الرغبة في دخول الحمام نتيجة لضغط الرحم على المثانة.
  5.  الشعور الدائم بالتعب: غالبا ما يترافق الشعور بالتعب والإرهاق مع الحمل في أولى مراحله.
  6.  الرغبة في النوم: يميل بعض الحوامل إلى النوم في بدايات حملهن وكثيرا ما يشعرن بالنعاس.
  7.  الغثيان والقيء: معظم الحوامل تراودهن رغبة في القيء والشعور بالغثيان وتقدر نسبتهم بحوالي 80%، وإن كان 50% منهن فقط من يقمن بالتقيؤ فعليا.
  8.  فقدان الشهية وعدم الرغبة في الطعام:  غالبا ما يترافق مع الغثيان عدم الرغبة في الطعام أو حتى شم رائحته.
  9.  زيادة الإفرازات المهبلية: وهو أمر طبيعي في بداية فترات الحمل، وقد يصاحبها ظهور رائحة غريبة.
  10. الشعور ببعض الآلام أسفل البطن والظهر: هذه الآلام تكون شبيهة بآلام الدورة الشهرية وقد يخطئ البعض في اعتقاده بأنها هي، لكن هذه الآلام غالبا ما تكون ناتجة عن غرس البويضة الملقحة في جدار الرحم.
  11. انتفاخ خفيف في الثديين: وذلك نتيجة لإطلاق هرمونات الحمل التي تؤدي إلى تحفيز الغدد اللبنية.
  12. بعض التقلصات في الساقين.

تغذية الحامل في الأشهر الثلاث الأولى :

ينصح الأطباء في هذا الصدد باتباع نظام غذائي متوازن يتضمن وجود لحوم، وبقوليات، وكالسيوم، والأسماك المختلفة، والفاكهة والخضار والمأكولات الغنية بالحديد بالإضافة إلى الدهون الصحية،
كما ينصح بتفادي تناول الكافيين بكثرة كالقهوة والشاي.
وهناك بعض المشروبات التي يجب التنبيه على  الأم الحامل باجتنابها مثل: الحلبة والقرفة والزنجبيل،
حيث أنهما يؤدوا إلى فتح عنق الرحم وبالتالي سقوط الجنين لا قدر الله.

الحامل وتناول الأدوية :

ينصح بعدم تناول أي أدوية في الثلاث أشهر الأولى من الحمل إلا عقب استشارة الطبيب؛
حيث أن هذه المرحلة تكون فاصلة في تكون جسم الجنين بكل أعضائه وأي أدوية أو عقاقير يتم تناولها من تلقاء النفس من الممكن أن تتسبب في حدوث تشوهات خلقية في الجنين، وإذا دعتِ الحاجة إلى تناول المضادات الحيوية أو أي أدوية أخرى فينبغي تناولها تحت إشراف طبي.

في هذه الفترة سيكون مسموحا لكِ بتناول بعضا من أقراص حمض الفوليك الذي يعتبر مجموعة متكاملة من  الفيتامينات والمكملات غذائية سيصفها لكِ الطبيب من أجل الحصول على احتياج جنينك من هذه العناصر لبناء خلايا جسده وتعزيز معدل ذكائه.

متى ينبغي مراجعة الطبيب في الثلث الأول من الحمل :

هناك بعض العلامات الخطير التي ينبغي سرعة زيارة الطبيب لدى رؤيتها منها:

  •    النزيف المهبلي:

قد يترافق النزيف المهبلي مع الشعور بآلام تقلصات الرحم أو لا، وفي كل الأحوال ينبغي سرعة مراجعة الطبيب لدى رؤية هذا العرض إذ من الوارد أن يكون هذا دلالة على حدوث إجهاض و سقوط مبكر للجنين أو علامة على حدوث حمل خارج الرحم.

  •    الغثيان الحاد و القيء المفرط:

الغثيان والقيء من الأعراض الطبيعية خلال الأشهر الثلاث الأولى من الحمل، لكن المبالغة فيه قد يؤدي إلى فقدان الوزن مع شعور بالدوار والجفاف، وإذا ظهرت هذه الأعراض مع القيئ حينها ينبغي سرعة التواصل مع الطبيب:
وجود دم في القيء، ارتفاع درجة حرارة الجسم، ازدياد في نبضات القلب، عدم التبول لأكثر من 8 ساعات متصلة، ظهور لون بول داكن وغامق.

ممارسة الجماع في الثلث الأول من الحمل :

يشير الأطباء إلى عدم وجود خطورة من ممارسة الجماع خلال فترة الحمل، وإن كان بعض الأطباء ينصحون مرضاهم بمجرد ثبوت خبر حملهم بعدم ممارسة العلاقة الحميمة حتى البدء في الشهر الرابع و التأكد من ثبوت الجنين.

وهناك بعض الحالات التي ينبغي الامتناع عن ممارسة العلاقة فيها مثل: حالات النزيف المهبلي، حالات نزول المشيمة بالإضافة إلى حالة وجود تاريخ سابق بالإجهاض؛ بيد أنه من الطبيعي أن تفقد الحامل رغبتها الجنسية في هذه الفترة من الحمل إما نتيجة التعب والشعور دوما بالإرهاق أو بسبب تغيّر مستويات الهرمونات في الجسم، كما أنه في بعض الحالات ينعكس تذبذب مستويات الهرمونات على رغبة المرأة الجنسية بالزيادة.

وتجدر الإشارة إلى عدم وجود أي خطورة حول بلوغ الحامل الذروة الجنسية وما يصاحب ذلك من انقباض للرحم بحسب ما أعلنته الدراسات.

متابعتك مع طبيبك :

من الهام والضروري للحامل أن تتابع مستجدات حملها مع طبيب مختص من أجل ضمان سلامتها وسلامة جنينها؛
وكذلك للسيطرة على أي مضاعفات من شأنها أن تظهر كـ أعراض الحمل في الثلث الأول ،
كما يجب الالتزام بنصائح الطبيب وتعليماته لتفادي أي مشاكل قد تؤثر على الأم أو الجنين.

تمنياتنا لكل أم بحملٍ سليم ومولود معافى.

 

قد يعجبك

عن الكاتب

Asmaa Magdy

Asmaa Magdy

حاصلة على ماجستير في علوم الحاسب، أعشق الكتابة، أم وأسعى لمساعدة جميع الامهات من خلال نقل خبراتي الشخصية.

اترك تعليقك