الولادة

أسباب الحوض الضيق وطرق توسيع الحوض للولادة

الحوض الضيق في الولادة
Avatar
كتبت بواسطة Nour Mohamed

يُشاع الكلام بين السيدات الحوامل بكثرة عن الحوض الضيق في الولادة ومن أكثر الأسئلة التي تُطرح من السيدات الحوامل، كيف أعرف أن الحوض ضيق قبل الولادة؟ وما هي المضاعفات والمشاكل الناتجة من ضيق الحوض؟ أسباب ضيق الحوض في الولادة؟ وأخيراً ما هي طرق توسيع الحوض للولادة؟… سنناقش كل ذلك مع سالوبيت

الحوض الضيق في الولادة

الحوض الضيق في الولادة :

من إحدى الإجراءات التي يقوم بها الطبيب قبل الولادة للإطمئنان هي قياس الحوض فهي لها أهمية قصوى للسيدة الحامل والجنين حيث أنها تحميهم من مخاطر متعددة، قد تحدث مع ضيق الحوض وذلك لأن بعض الأجنة من الممكن أن يكونوا لديهم رأس كبيرة مما يصعب على الطبيب إخراجه من عنق الرحم، لذلك نتعرف على:

مخاطر ضيق الحوض في الولادة :

قد يؤدي ضيق الحوض في الولادة إلى مضاعفات عديدة منها:

  • تمزق الرحم.
  • تحشر رأس الجنين مما يسبب الخناق له.
  • كسور عظمية للجنين.
  • إصابة الأحبال الصوتية لدى الجنين.
  • من الممكن أن يتعرض الطفل إلى الشلل.
  • إرتباك الطبيب وشعوره بالفزع.

طريقة قياس الحوض للحامل :

من خلال الكشف بالسونار يستطيع الطبيب تحديد حجم الطفل وحجم الرأس فهي أول ما يُخرج من عنق الرحم ومن العوامل التي تسهل عملية الولادة، لذلك يطلب الطبيب الكشف على الحوض قبل الولادة من خلال:

  • الفحص السريري.
  • عمل أشعة سينية على الحوض.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي.
  • الأشعة المقطعية.

من إحداهما يُحدد الطبيب قطر الحوض وتحديد نوع الولادة إذا كانت ولادة طبيعية أو قيصرية.

ملحوظة: ينصح قياس الحوض قبل الولادة بالفحص السريري فهو خير من الإشاعات التي من الممكن أن تكون ضارة على الجنين أو تكون ذات أسعار باهظة، قد تشعرين بمعاناة منها ولكن هي خير وسيلة وآمنة جداً.

مقاس الحوض المناسب للولادة :

يحدث اتساع الحوض تلقائياً كي يتلائم مع حجم الجنين ووزنه ويحدث ذلك نتيجة هرمون الريلاكسين الذي يساعد على إرتخاء الأربطة في الحوض، تتراوح نسبة الحوض للفتاة من 4 إلى 5 مليمتر وتزداد مع تطور الحمل وعُمر الجنين حتى تصل من 6 إلى 8 مليمتر تقريباً.

 بعد ذلك يقوم الطبيب بعمل مقارنة بين حجم رأس الجنين وحجم الحوض ووضعية الجنين تحديد نوع الولادة عما إذا كانت ولادة طبيعية أو ولادة قيصرية.

أسباب ضيق الحوض في الولادة :

من العوامل المسببة لضيق الرحم قبل الولادة هي:

  • إتخاذك وضع النوم على الظهر لفترات طويلة قبل الولادة فهي تتسبب في ضيق الحوض بنسبة 30% تقريباً، لذلك يُنصح بالنوم على الجنب أو الإرتكاز على القدمين واليدين يساعد في إتساع الحوض وأيضاً وضع القرفصاء.
  • قد يرتبط ضيق الحوض للمرأة الحامل بطفولتها من خلال إصابتها بلين عظام الذي يتسبب في تشوه العظام بما فيها عظام الحوض.
  • إصابة المرأة الحامل بمرض “سل العظام” الذي يصيب العمود الفقري ومن ثم الحوض والفخذين.
  • إذا تعرضت المرأة في حياتها إلى حادثة نتج عنها كسر في الحوض ولم يلتئم الكسر بصورة سليمة.

تمارين توسيع الحوض الضيق

هُناك بعض التمارين البسيطة التي يجب على المرأة الحامل إتباعها في الشهر التاسع من الحمل التي تعمل على توسيع الحوض الضيق منها:

  • المشي لمدة لا تقل عن 20 دقيقة يومياً.
  • صعود ونزول السلم مرات متعددة خلال اليوم تدريجياً.
  • إتخاذ وضع القرفصاء والنهوض.
  • الجلوس على الكرة المطاطية الضخمة التي تعرف بكرة الولادة والتحرك عليها بشكل دائري.
  • عدم الإستلقاء على الظهر طويلاً.
  • يمكنكِ رفع إحدى القدمين على شيء مرتفع والتحرك بأخرى والتغير بينهم.

قد يعجبك

عن الكاتب

Avatar

Nour Mohamed

اسمي نور أي المعرفة فأنا عاشقة لكتابة كل ما هو جديد عن المرأة والطفل، ولأنني جزء من مجتمع السيدات أفهم وأعي جيدا كل ما تعاني منه المرأة و كل ما يقلقها أو يهمها في مراحل حياتها المختلفة، واكشف لها عن كل ما هو مفيد في مقالاتي يسعدني زيارتكم لمقالاتي على هذا الموقع المميز.

اترك تعليقك