رحلة الحمل

تناول اللحوم والكبدة في الحمل

تناول اللحوم والكبدة في الحمل
Elham Farag
كتبت بواسطة Elham Farag

تناول اللحوم والكبدة في الحمل آمن أم لا ؟
هل تناول اللحوم النصف مطهية والنيئة يمثل خطرًا على الجنين ؟
هل تناول الكبد أيضًا مضر أم لا ؟ .. فى هذا المقال سنوضح لك الأمر.

تناول اللحوم الحمراء النيئة والنصف مطهية في الحمل :

تناول اللحوم في الحمل يعتبر مصدر هام للبروتين الذى تحتاجه المرأة الحامل،
ولكن نظرًا لضعف مناعة المرأة الحامل فيفضل تجنب تناول اللحوم النيئة أو النصف مطهوة والمعالجة خلال الحمل ، لأنها قد تحتوى على بكتريا السالمونيلا وطفيل التوكسوبلازما.
فتنتقل البكتريا المحملة بالسالمونيا عند تناول الأطعمة الغير مطهوة جيدًا والنيئة كاللحوم النيئة والدجاج النيئ والبيض النيئ، فتنتقل إلى الجهاز الهضمى فقد تسبب تسمم غذائى ومن أعراضه: إسهال شديد – آلام فى البطن -وارتفاع فى درجة الحرارة ، وقد تصل تلك البكتريا فى بعض الحالات إلى الدم.
لذا ننصحك باتباع النصائح التالية:

• النظافة :

  • احرصى على غسيل الأيدى جيدًا والأوانى قبل وببعد تحضير اللحوم النيئة كتقطيعها أو تحضيرها للطهو.
  • احرصى على تنظيف لوحة التقطيع جيدًأ وتطهيرها.

• الحفاظ على الطعام بداخل الثلاجة :

حافظى على الطعام بداخل الثلاجة فتأكدى أن اللحوم والدواجن فى رف معًأ وابعدى الخضار عنهم حتى لا يتساقط دم اللحوم على الخضروات فيلوثها.

• طهى الطعام جيدًا :

  • انتبهى لطهو اللحوم جيدًا حتى لا يكون هناك أثر لأى دم بداخلها كما هو مبين بالصورة.
    • تأكدى من تسوية الطعام المشوى لأنه قد يظهر كأنه نضج جيدًا ولكنه يظل زهرى اللون من الداخل.
    • لا تتناولى فى المطاعم اللحوم النصف مطهية خلال الحمل.

أما عن تناول الكبدة في الحمل :

تحتوى الكبدة على العديد من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الإنسان سواء كان كبد بقرى أو كبد دجاج فهى تحتوى على البروتين وحمض الفوليك المهمان جدًا لنمو طفلك ولعلاج فقر الدم أيضًا ،
ولكن الكبد من الممنوعات خلال الحمل.

هل تناول الكبدة له أضرار فى الحمل؟

تحتوى الكبدة على نسبة عالية من الريتينول (أحد أشكال فيتامين أ) وكثرة تناوله قد يتخزن فى جسمك ويضر جنينك وقد يؤدى إلى العيوب الخلقية،
وتحتوى كبدة البقر على نسبة ريتينول أعلى من كبدة الدجاج، ولكن يعتبر النسبة العالية من الريتينول مضرة للحوامل وينبغى تجنبه بأى شكل من الأشكال.

هل يمكننى تناول الكبدة بكميات محدودة في الحمل؟

لا يوجد دليل واضح حتى الآن بأن تناول الكبدة بكميات محدودة آمن أثناء الحمل، ومع ذلك فمن الأفضل تجنب تناوله،
فلا شك أن المرأة الحامل تحتاج إلى فيتامين أ لصحة جنينها ومناعته فيمكنها تناول أطعمة آخرى تحتوى على فيتامين أ بنسب معقولة (كالجزر والزبدة والبيض والجبن) والابتعاد عن الكبدة لأحتوائها على نسبة عالية من فيتامين أ التى قد تضر جنينها.

فترة الحمل هى فترة تكون فيها المرأة مسئولة عن روح بداخلها ورعايتها،
فدور المرأة فى تلك الفترة هو الاهتمام بتغذيتها الجيدة التى ستؤثر على الجنين ونموه، لذا ينبغى عليها اتباع تحذيرات طبيبها والابتعاد عن الممنوعات أثناء الحمل حفاظًا منها على صحتها وصحة جنينها .

 

المصدر.

 

قد يعجبك

عن الكاتب

Elham Farag

Elham Farag

إلهام فرج.. حاصلة على ليسانس آداب وتربية.. مترجمة وأحب القراءة خاصة فى مجال الطفل وصحة المرأة وجمالها... متزوجة وأم لطفلة

اترك تعليقك