الولادة

سلس البول بعد الولادة .. إليك أسبابه وطرق علاجه

أثناء فترة الحمل تشعر المرأة بثقل في المثانة نتيجة لكبر حجم الطفل ومن ثم يقوم بالضغط على المثانة وبالتالي يحدث تسرب البول وهو ما يسمى سلس البول، وربما لن يقتصر الأمر على فترة الحمل فقط، فمن المحتمل أن يستمر سلس البول بعد الولادة، وليتضح الأمر أكثر سنشرح موضوع سلس البول بعد الولادة بالتفصيل، فتابعينا لتتعرفي عليه

ما هو سلس البول ؟

سلس البول هو عبارة عن تسرب البول من المثانة بشكل لا إرادي، وقد تشعر المرأة بصعوبة في السيطرة على مجرى البول، ويحدث سلس البول نتيجة لسببين رئيسيين:

  • ضعف المثانة نتيجة لتعرض المرأة للوزن الزائد، أو ربما نتيجة لتقدم عمر المرأة.
  • يحدث سلس البول غالباً في فترة الحمل، خاصةً في الثلث الأخير منه، نتيجة لزيادة وزن الجنين وضغطه على المثانة؛ وبالتالي تتأثر عضلات المثانة لدى الحامل وبالتالي تحدث مشكلة سلس البول.
سلس البول بعد الولادة
سلس البول

كم من الوقت تستمر مشكلة سلس البول بعد الولادة ؟

لم يكن هناك وقت محدد لانتهاء المعاناة مع مشكلة سلس البول بعد الولادة فهناك بعض الأمهات تنتهي مشكلة سلس البول لديهن بعد أسابيع من الولادة، وأخريات تمتد الفترة إلى شهور. بمعنى أن الأم تتخلص من تلك المشكلة بعد الولادة بعد تعافيها وعودة حجم عنق الرحم إلى طبيعته، وعودة عضلاتها كما كانت قبل الحمل.

هل لطريقة الولادة تأثير على مشكلة سلس البول ؟

قد يكون لنوع الولادة علاقة، فإذا كانت الولادة طبيعية فإن احتمالية استمرار سلس البول يكون لفترة أكبر من الأمهات التي تلد ولادة قيصرية. ويرجع السبب في ذلك إلى أنه أثناء الولادة الطبيعية يتغير حجم عنق الرحم وربما تتمزق الأربطة، وبالتالي تستمر مشكلة سلس البول بعد الولادة.

وهذا لا يعني أن المرأة التي تلد ولادة قيصرية لا تتعرض لمشكلة سلس البول، ولكن تتأثر المرأة التي تلد ولادة طبيعية أكثر من التي تلد ولادة قيصرية.

اقرئي أيضاً: أيهما أفضل الولادة الطبيعية أم القيصرية ؟ إليك مميزات وعيوب كل منهما

ما الذي يسبب مشكلة سلس البول بعد الولادة ؟

كما ذكرنا تعرض المرأة للسمنة وزيادة حجم الجنين عاملان رئيسيان في مشكلة سلس البول، ولكن هناك عدة أسباب رئيسية أخرى تزيد من المشكلة بعد الولادة وهي:

  • الولادة الطبيعية.
  • التدخين.
  • كبر حجم الجنين مما يدفع المرأة أثناء الولادة أن تدفع بقوة حتى ينزل الجنين.
  • الأمهات التي تعرضت للولادة أكثر من مرة.
  • ربما يرجع الأمر للوراثة أيضاً.

كيف يمكن علاج مشكلة سلس البول بعد الولادة ؟

بالطبع لن يكون هناك علاج إلا باستشارة الطبيب، ولكن هناك بعض الطرق التي تقلل من مشكلة سلس البول ومنها:

  1. ممارسة التمارين الرياضية وأهمها تمارين قاع الحوض وتمارين كيجل التي تساهم بشكل كبير في تحكمك بالمثانة وتساهم أيضاً في تقوية عضلات الحوض.
  2. قومي بتمرين المثانة وذلك عن طريق الدخول إلى الحمام عدة مرات باليوم لتفادي حدوث مشكلة التسرب.
  3. يمكنك استخدام الفوط الصحية للاستخدام اليومي لتجنب تعرضك للمواقف المحرجة في الأماكن العامة، ويجب التخلص منها بصفة دورية حتى لا تتسبب في حدوث مشكلة عدوى المسالك البولية.
  4. ابتعدي عن المشروبات الغنية بالكافيين التي تزيد من مشكلة سلس البول.
  5. زيارة الطبيب لعل أهم علاج يمكنك تلقيه هو عن طريق الطبيب.

إذا حدثت مشكلة سلس البول لديكِ أو استمرت بعد الولادة لمدة تجاوزت 6 أسابيع، أو شعرتِ بآلام في المسالك البولية عليكِ باستشارة الطبيب فوراً لتلقي العلاج.

اقرئي أيضاً: العناية بالمهبل بعد الولادة الطبيعية.

والآن وفي نهاية مقالنا ندعوك ألا تقلقي، فهذه المشكلة ستزول مع الوقت مع الالتزام بالنصائح التي ذكرناها، وكذلك إرشادات الطبيب الخاص بك، وندعو الله أن يرزقك الصحة والعافية أنت وطفلك.

ما أسباب التبول اللاإرادي بعد القيصري ؟

قد يرجع الأمر لأسباب مختلفة منها ضعف المثانة بعد الولادة.

ما سبب ارتخاء المثانة بعد الولادة ؟

يرجع الأمر إلى قيام الولادة الطبيعية بالتأثير على المهبل بصورة كبيرة، حيث تضغط على الجدران الخاصة به، وكذلك عضلات الحوض.

ما سبب كثرة التبول بعد الولادة الطبيعية ؟

السبب في هذا هو رغبة الجسم في التخلص من السوائل الزائدة التي اكتسبها خلال الحمل، لذا يقوم بالتخلص منها عى شكل بول، وقد يستمر الأمر لفترة قد تصل إلى أسابيع.

قد يعجبك أيضا
المصادر

Amany Nabil

شغفي الدائم كأم لتعلم كل ما هو جديد فيما يخص المرأة والطفل بوجه خاص، هو ما دفعني للكتابة لتحسين وإثراء المحتوى العربي وتقديم كل ما هو مفيد وذو قيمة..

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى