رحلة الحمل

أطعمة لتحدد جنس الجنين

أطعمة تحدد جنس الجنين
Avatar
كتبت بواسطة Sara Samy

عندما تفكر الأم بالحمل فإن معظم الأمهات يفكرن في جنس الجنين التي يرغبن في إنجابهن فبعض الأمهات تسعى إلى القراءة عن أطعمة تحدد جنس الجنين وعن طرق تحديد جنس الجنين من خلال اتباع الطرق الغذائية والحياتية التي تحدد بدورها نوع الجنين.

هل حقاً هناك طريقة لتحديد جنس الجنين ؟

في الحقيقة لا يوجد إثبات علمي لصحة هذا الموضوع ولكن النساء يتبعن العادات التي تؤثر على نوع الجنين ان كانت صحيحة أم لا من خلال اختيار إنجاب الذكور أو الإناث.

يجب على الأم معرفة أن ما يحدد جنس الجنين أو ما يفرق بينهما هي نسبة حموضة الرحم وقت الإخصاب.
فمن خلال النظام الغذائي يتحدد ذلك فالغذاء إما يزيد من نسبة هذه الحموضة أو يقللها،
ومن هنا يجب معرفة أنه إن زادت نسبة حموضة الرحم فإنه يعمل ذلك على إنجاب الإناث.
وإن كان العكس أي أنه انخفضت نسبة الحموضة للرحم فإن الاحتمال الأكبر هو إنجاب الذكور.

أطعمة تحدد جنس الجنين :

أطعمة وعادات لتحديد جنس الجنين أنثى :

  • أولاً: يجب على المرأة إتباع نظام غذائي به سعرات حرارية قليلة قبل الحمل بفترة أربعة أشهر.
  • ثانياً: الإكثار من تناول النشويات.
  • ثالثاً: تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم والماغنيسيوم والسيلنيوم مثل الألبان والحبوب واللحوم المدخنة والخضروات والجبنة منزوعة الدسم والألبان منزوعة الدسم والقرنبيط والبامية والبروكلي والملوخية والكوسة وسمك الماكريل والسردين والسلمون والفول والأفوكادو.

أطعمة وعادات لتحديد جنس الجنين ذكر :

  • أولاً: اتباع نظام غذائي غني بالوحدات الحرارية.
  • ثانياً: المحافظة على تناول الفطور يومياً.
  • ثالثاً: تناول الفواكه والخضروات المبردة بدلاً من المحفوظة خارج الثلاجة.
  • رابعاً: تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم مثل الموز واللوز والبطاطا والأفوكادو واللحمة الحمراء والليمون والفراولة والبروكلي والبيض والسمك والمعلبات والزبيب والمشمش والتين والعنب والملفوف والبصل والخس والثوم والخيار والعدس والبطيخ والسبانخ والجزر.
  • خامساً: تناول الأطعمة الغنية بفيتامين D وفيتامين C والصوديوم والبوتاسيوم.

وتختلف الأطعمة في تحديد وضع بطانة الرحم والوسط الرحمي كونه قلوي أو حمضي والذي يتناسب مع نوع معين من الحيوانات المنوية،
ويعتبر تغير الوسط الرحمي يغير من البويضة إن كانت تستقبل نوع من الحيوانات المنوية أم لا.

ومن خلال إتباع نظام معين في التغذية واختيار الوقت الملائم لممارسة العلاقة الجنسية تعمل وبشكل كبير على تحديد جنس الجنين المرغوب فيه من قبل الأم.

 

*المصدر.

قد يعجبك

عن الكاتب

Avatar

Sara Samy

دائما اهتم بكل التفاصيل التي تهم المرأة والطفل والأمومة والأسرة لذلك ابحث باستمرار عما يخص تلك الفئات لأستفيد بها واُفيد بها الاخرين .

اترك تعليقك