رحلة الحمل

أوضاع الجنين في الحمل

أوضاع الجنين في الحمل
Esraa Shaker
كتبت بواسطة Esraa Shaker

في خلال فترة الحمل تتغير وضعية الجنين من واحدة لأخرى وذلك حسب التقدم في فترة الحمل لتجهيز الطفل للولادة
من أهم أوضاع الجنين في الحمل الوضع الموازي للعمود الفقري والوضع العمودي والوضع الشبه قائم..
جميعها أوضاع مختلفة تتحدد على حسب حالة الجنين وتؤثر في عملية الولادة.
ومن هذه الأوضاع ما هو خاطئ ومنها ما هو صحي ومفيد لحياة الجنين وطريقة وصوله حيث أن في الفترة الأخيرة من الحمل والتي يزداد فيها حجم الجنين تتقيد حركته أكثر وبالتالي يتغير وضعه.

من أهم أوضاع الجنين في الحمل :

  • الوضع الأمامي:

والذي يكون فيه الجنين متجها لأسفل برأسه ووجهه مواجهاً لظهر الأم يستطيع الجنين أن يثني رأسه وعنقه ويدس ذقنه في صدره ويكون جاهزاً للنزول في الحوض،
يمكن للجنين في هذا الوضع أن يدس رأسه في الرحم ويدفعه للوصول الآمن ويكون هذا عادةً بين الأسبوع 33 و 36 وهذا من أوضاع الجنين في الحمل الأكثر أماناً.

  • الوضع الخلفي:

والذي يتجه فيه رأس الجنين إلى أسفل في الرحم ووجهه في اتجاه معدة الأم، ومعظم الأطفال يتحول وضعهن إلى الوضع الطبيعي للولادة بصورة طبيعية،
ولكن البعض الآخر لا يستطيع تدوير نفسه للوصول الى وضع من أوضاع الجنين في الحمل الطبيعية والتي تسهل عملية الولادة مما يزيد من فترة وصوله ويزيد من ألم الأم.

  • الوضع المقعدي:

والذي يكون على ثلاث أشكال مختلفة حيث تكون قاعدة الطفل في أتجاه الرحم وتنقسم إلى:

  1.  المؤخرة الكاملة حيث تكون الأرداف إلى أسفل الساقين مطوين من عند الركبة والأقدام بالقرب من الأرداف.
  2. وضع فرانك تكون مقعدة الطفل لأسفل وساقيه مستقيمان والقدمين قرب الرأس.
  3. مقدمة المؤخرة ويكون فيها أحدى قدمي الطفل مشيرا إلى أسفل قناة الولادة.

هذا الوضع من أوضاع الجنين في الحمل لا يعتبر مثالياً لولادة الجنين حيث أنه نسبته بسيطة جداً ومعظم الأطفال الناتجين عنه بصحة جيدة،
لكن في بعض الأحيان، يكون الطفل أكثر عرضة للعيوب الخلقية والصدمات أثناء الولادة في هذا الوضع،
بسبب أن أخر ما يخرج من رحم الأم هو رأس الجنين مما قد يتسبب في أن يلف الحبل السري على الجنين إذا كانت الولادة طبيعية.
أفضل طريقة للولادة في حالة جنين المؤخرة هي الولادة القيصرية والتي تلي الضغط على بطنك لتحويل الجنين والذي قد يؤلمك ولكن كلا الطريقتين لوصول جنينك سليم معافي.

  • الوضع العرضي للجنين:

ويكون وضع الجنين أفقي في الرحم حيث أنه يصنع زاوية قائمة مع العمود الفقري للأم ويعتبر هذا الوضع خطير جداً إذا لم يغير الجنين وضعه حينما يقترب موعد الولادة،
واذا لم يتغير وضع الجنين يلجأ الأطباء للولادة القيصرية السريعة للحفاظ على حياة الجنين.

هل يمكن تغيير وضع الجنين للوضع الصحيح قبل الولادة ؟

قد يتغير وضع الجنين إلى الوضع الصحيح قبل الولادة وهذا ما يحدث غالباً ولكن يمكن ألا يقتنع الطفل بذلك لذلك يجب التأكد من حالة القلب،
ويجب مراعاة توصيل الطفل إلى الوضع الصحيح لضمان الأمان في عملية الولادة للطفل والأم.
وهناك بعض الاوضاع التي يمكن بها أقناع الطفل لاتخاذ وضع من أوضاع الجنين في الحمل مثل:

  1. عند الجلوس أميلي حوضك للأمام بدلاً من الخلف.
  2. أقضي بعض الوقت جالسة على كرة الحمل أو كرة التمرين.
  3. الجلوس على وسادة أثناء لقيادة.
  4. عدم الجلوس لفترات طويلة في العمل.

أخيراً.. يجب مناقشة طبيبك حول وضع الجنين الصحيح ووضع جنينك الحالي،
ومدى خطورة ذلك عليه في الولادة والمحاولة للوصول الى وضع من أوضاع الجنين في الحمل أمنة للأم والجنين

 

*المصدر

قد يعجبك

عن الكاتب

Esraa Shaker

Esraa Shaker

25 سنة تخرجت من كلية الصيدلة بحب القرايه جدا وخصوصا الكتب التاريخ الاسلامي والسيرة والرعب والروايات اللي ليها جوانب اجتماعيه
أحب السفر والسباحه والعمل التطوعي والخيري

اترك تعليقك