طفلي يكبر

أسباب رفض الطفل الدواء وحيل لإعطاء الطفل الدواء

أسباب رفض الطفل الدواء
كتبت بواسطة Sara Samy

لا توجد أم لا تعاني من مشكلة رفض طفلها من تناول الدواء، وفي كثير من الأحيان تفشل في إعطاؤه الجرعة الصحيحة من الدواء نظراً لتقيؤه المستمر من الأدوية،
لذلك يمكنك التعرف على أسباب رفض الطفل الدواء وبعض الحيل البسيطة التي ستساعدك على إعطاء طفلك دوائه بسهولة.

أسباب رفض الطفل الدواء

أسباب رفض الطفل الدواء

أسباب رفض الطفل الدواء

عادةً يرفض الطفل أخذ الدواء لأنه يكون ذو طعم مر ولاذع ولأن الحالة النفسية والصحية للطفل تكون سلبية فأنه يرفض تناول أي شيء خاصةً الأدوية.

طرق تشريب الأطفال الدواء :

أولاً: لا تحاولي إعطاء طفلك الدواء بالملعقة لأنها ستصعب عليكي المهمة فيمكنك إستخدام القطارة أو السرنجة بدلاً منها، فبذلك ستساعدك على إعطاء الجرعة المناسبة بدقة،
ووجهي فتحة السرنجة إلى تجويف الخد فذلك يمنع إستثارة رد فعل الطفل الذي يؤدي إلى التقيؤ، ويمنع مرور الدواء على مراكز التذوق في اللسان مما يقلل إحساس الطفل بمرارته.

ثانياً: امدي طفلك بقليل من الماء أو العصير المعد سلفاً بعد تناول الدواء لمساعدة الطفل على التخلص من أي طعم غير مرغوب فيه.

ثالثاً: اضيفي بعض العصير أو الماء لجرعة الدواء بعد تحديدها وذلك لتحسين طعم الدواء.

رابعاً: لا تضيفي الدواء إلى الحليب نهائياً لأن هناك بعض الأدوية تتفاعل مع منتجات الألبان، وقد تتسبب في مضاعفات خطيرة لطفلك.

استفراغ الدواء عند الأطفال :

ليس من الضروري إعطاء الدواء للطفل بعد إستفراغه فإذا كانت المدة الفاصلة بين تعاطي الدواء والتقيؤ تتراوح بين 30 إلى 60 دقيقة،
فعادةً ما قد يكون الجسم إمتص المادة الفعالة وبالتالي لا تكون هناك حاجة لتعاطي الدواء مرة أخرى.

كيف التعامل مع الطفل الذي لا يشرب الدواء ؟

يجب أن تكوني حاسمة وصارمة عند إعطاء الدواء لطفلك،
فعلى الرغم من عدم رغبة الأطفال في تناول الدواء إلا أن الأمر يتعلق بصحة الطفل وحياته ولا يكون إختيارياً.

حاولي أن يكون صوتك هادئ ولطيف، لأن الصراخ يزيد الأمر صعوبة،
ويمكنك إستخدام بعض الإقتراحات كأن تجعلي طفلك يختار المكان الذي يحب تناول الدواء فيه،
أو أن تسأليه عما يحب أن يأكل أو يشرب بعد تناوله للدواء،
أو حتى ترك المجال له لإختيار الشخص الذي يرغب في إعطاؤه الدواء،
بالإضافة إلى ضرورة تنبيهه بتناوله للدواء مرة أخرى في حال تقيؤه.

المصدر.

عن الكاتب

Sara Samy

اترك تعليقك